برنامج تلفزيوني "إماراتي" يكفل 10 آلاف يتيم في 10 دول خلال 5 أيام

برنامج تلفزيوني "إماراتي" يكفل 10 آلاف يتيم في 10 دول خلال 5 أيام

أشرف جمال –أبوظبي

كشفت هيئة الهلال الأحمر الإمارتي، عن أن البرنامج التلفزيوني "قلبي اطمأن"، والذي يمثل مبادرة خيرية إنسانية إماراتية، نجح في كفالة 10 آلاف يتيم، من 9 دول بجانب دولة الإمارت، خلال الأيام الخمسة الأولى من شهر رمضان المبارك، وهي المبادرة التي بدأت بإعلانه عن كفالة 1000 يتيم من الأردن في ثاني أيام الشهر الفضيل.

وأفادت الهيئة بأن مبادرة برنامج "قلبي اطمأن" شهدت تفاعلاً لافتاً من قبل متابعي البرنامج داخل وخارج الدولة، وذلك في ضوء الأفكار المتميزة الجديدة، والتغيير النوعي الذي ميّز الدورة الحالية من البرنامج في دعم القضايا الخيرية والإنسانية، مسلطة الضوء على سرعة إنجاز ونجاح مبادرته في كفالة 10 آلاف يتيم خلال مدة وجيزة، وبما يؤكد استعداده لإطلاق مبادرات أخرى خلال الشهر المبارك.

وعززت مشاركة هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في دعم "قلبي اطمأن" لتصب في إنجاح المبادرة التي امتدت في كفالة الأيتام على تسع دول مختلفة هي كل من: الأردن، لبنان، العراق، مصر، الفلبين، البوسنة، الهند، سريلانكا، طاجيكستان، كازاخستان.

وأغلق برنامج قلبي اطمأن مبادرة كفالة الأيتام بعد نجاحه في تأمين كفالة العدد المطلوب بدعم ملايين المتابعين والمشاهدين حول العالم، لكنه أكد لجمهور المتابعين أن الباب لا يزال مفتوحاً لدعم مبادرة كفالة يتيم عبر منصات هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

وتم اختيار الأيتام للكفالة من قبل برنامج "قلبي اطمأن" وفق شروط عدة، أبرزها: كون الايتام ينتمون لأسر محدودي الدخل، ويحتاجون الكثير من المتطلبات الحياتية والصحية والدراسية وأنواع الرعاية المطلوبة لغاية سن الثامنة عشرة، ليتمكنوا من الإعتماد على أنفسهم، وبناء مستقبلهم بخطى واثقة.

وأكدت الهيئة أن مبادرة برنامج "قلبي اطمأن"قوبلت بترحيب لافت من قبل المتابعين على منصات مواقع التواصل الاجتماعي لما تعكسه من إنسانية أهل الإمارات، وحبهم للخير، وحرصهم الدائم على رعاية وكفالة الأيتام، كما ثمنوا دور البرنامج في عرض وتنفيذ المبادرات الإنسانية المختلفة بأسلوب إنساني كريم.

على صعيد متصل، وفرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وضمن الإجراءات الصحية المتبعة للتصدي لفيروس كورونا العديد من قنوات التبرع الإلكتروني لدعم كفالة 10 آلاف يتيم، وذلك عبر الرابط (https://emiratesrc.ae/QE2/)إضافة إلى موقعها الإلكتروني، وتطبيقها الذكي، وجميع صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعيكـ"فيس بوك، وتويتر، وأنستقرام"، والرسائل النصية عبر اتصالات ودو، إضافة إلى حساب هيئة الهلال الأحمر الإماراتي على بنك أبو ظبي الإسلامي.

طباعة