مواطنون يُطلقون مبادرة لتأمين احتياجات المتأثرين من «كورونا»

يعقوب الزرعوني: «المبادرة تجسّد تعاون وتكاتف المواطنين في دعم جهود الدولة».

أطلق مواطنون مبادرة لمساندة أفراد المجتمع الأكثر تأثراً بسبب الظروف الراهنة وأزمة «كورونا»، ودعم العوائل المتعففة خلال شهر رمضان، وقاموا بتوزيع 370 طرداً غذائياً على أسر في الشارقة وعجمان ودبي، ولايزالون مستمرين في تنفيذ المبادرة.

وتفصيلاً، قال صاحب المبادرة، المواطن يعقوب الزرعوني، لـ«الإمارات اليوم»، إنه بدأ المبادرة بشكل شخصي دون دعم من أي شخص، وبعد انتشار المبادرة على نطاق واسع، تواصل معه بعض أصدقائه المواطنين، فضل عدم ذكر أسمائهم، وطلبوا منه دعم المبادرة بهدف توفير احتياجات المتأثرين من الأزمة الراهنة، مشيراً إلى أنه وافق على ذلك حتى يستفيد من الدعم الغذائي أكبر عدد من المواطنين والمقيمين في مختلف مناطق الدولة.

وأوضح أنه بدأ في توزيع الطرود منذ أسبوعين بالاستعانة بعدد من المتطوعين وشركة أغذية مرخصة ومعتمدة، إذ يتم التأكد من سلامة الأغذية وتعبئتها وفق الإجراءات الاحترازية، وتم توزيع 370 طرداً غذائياً ومساعدة عينية على الأسر المتعففة حتى الآن، لافتاً إلى أن المساعدات شملت مجموعة من الفئات المجتمعية التي لا تستطيع الخروج من المنزل بسبب الأمراض المزمنة، والأشخاص الملتزمين بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وتحديد احتياجاتهم الرئيسة في ظل الأوضاع الحالية.

وأضاف الزرعوني أنهم مستمرون في توزيع المساعدات العينية والغذائية على المحتاجين لغاية انتهاء الأزمة الحالية، إذ تهدف المبادرة إلى رفع كفاءة الاستجابة للفئات المعوزة، وتقديم الدعم لها وفق احتياجاتها.

وأشار إلى أن المبادرة تجسد تعاون وتكاتف المواطنين في دعم جهود الدولة في مواجهة فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد-19)، وترك بصمة مجتمعية إيجابية رغم أنها بسيطة، لكنها تسهم في التخفيف من معاناة بعض الفئات، خصوصاً خلال شهر رمضان الكريم، مبيناً أنهم مستمرون في المبادرة استكمالاً لنهج العطاء والبذل المتجذر في مجتمع الإمارات، وما تقوم عليه دار زايد الخير من قيم إنسانية وحضارية استثنائية.

وأوضح أهمية إطلاق المبادرات الإنسانية من قبل الفئات المجتمعية ميسورة الحال والتي تستطيع تقديم المزيد من المساعدات والخيارات السعيدة للأسر المتعففة في الإمارات، لاسيما خلال الشهر الفضيل، مبيناً أهمية تظافر الجهود بين الجميع لمساعدة الآخرين خلال الوقت الحالي، وذلك تعزيزاً لجهود الدولة.


- «المبادرة» تولت توزيع 370 طرداً غذائياً على أسر في الشارقة وعجمان ودبي.

طباعة