"خدمات رأس الخيمة" تعقّم 5 مناطق في الإمارة ضمن برنامج التعقيم الوطني

قال مدير دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة، المهندس أحمد محمد الحمادي، إنه تم توفير كامل المعدات اللازمة من مركبات وأدوات ومواد التعقيم وموظفين لديهم الخبرة والكفاءة العالية في مجال التعقيم، وتم تزويدهم باللباس المناسب والنزول إلى الميدان لمباشرة أعمال التعقيم التي تستمر بشكل يومي حتى الخامس من أبريل الجاري حسب برنامج التعقيم الوطني.

وأوضح، أنه بدأت الحملة أعمالها بتطهير كورنيش القواسم والمناطق الجنوبية للإمارة ومنطقة النخيل ومناطق الجزيرة الحمراء وميناء العرب، وسيتم تغطية مناطق الامارة الأخرى في الأيام المقبلة، وذلك بحضور وإشراف عدد من قيادات الدائرة للوقوف على تنفيذ أعمال التعقيم والتطهير وفق الخطط المقررة، وضمان تحقيق الحملة لأهدافها على الوجه الأكمل.

وأشار إلى أن الحملة تستخدم فرق العمل المتخصصة في أعمال تعقيم وتطهير مرافق الإمارة العامة، وأحدث المركبات والمعدات الخاصة بالرش والتطهير ومنها: أجهزة الرش المقطورة على السيارات والتي تعمل على تفتيت سائل التطهير إلى جزيئات صغيرة، وكذلك المرشات المحمولة على الظهر والتي تعمل بطاقة التجزئة الهيدروليكية، بالإضافة إلى آلات الرذاذ والتبخير.

وأضاف أن الحملة تأتي بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات وشرطة رأس الخيمة والدفاع المدني، إضافة إلى عدد من الجهات الحكومية المعنية في الإمارة، وذلك في إطار تعزيز الجهود الوقائية الرامية لتأمين صحة وسلامة المجتمع وضمان أعلى مستويات الحماية لجميع أفراده.

ولفت إلى أن الحملة تأتي في إطار الجهود التي تبذلها المؤسسات الحكومية في إمارة رأس الخيمة، والتي تتكامل مع التدابير والإجراءات المكثفة التي تتخذها كل مؤسسات وهيئات الدولة في هذا الموقف الاستثنائي والرامية، لتوفير أعلى درجات الحماية والوقاية لأفراد المجتمع مع مراعاة أفضل المعايير الدولية المتبعة في هذا المجال.

وناشد كل فئات المجتمع التعاون مع فرق العمل وإتاحة المجال لهم لأداء مهامهم على الوجه الأكمل، وعدم التجمع في المواقع المعلنة حرصاً على سلامة الجميع.

طباعة