إعادة مئات السياح الألمان لبلادهم عبر مطار رأس الخيمة الدولي

بتنسيق بين حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة والحكومة الألمانية، تمت اليوم إعادة 329 سائحا ألمانيا إلى بلادهم ممن اضطرتهم الظروف الراهنة التي يشهدها العالم بسبب انتشار فيروس كورنا "كوفيد-19"، للبقاء في الدولة منذ الأسبوع الماضي.

وتأتي هذه الخطوة في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها دولة الإمارات للحد من انتشار الفيروس وتقليل تداعياته على المستويين المحلي والعالمي، وتأكيداً على نهج التسامح والتعامل الإنساني الذي تتبناه.

وقامت السلطات المختصة في مطار رأس الخيمة الدولي بإجراء الفحوصات اللازمة لجميع المسافرين قبل الإقلاع، وذلك باستخدام أحدث الأجهزة والمعدات الطبية الموجودة في المطار، ومن ثم أقلعت الطائرتان توالياً في تمام الساعة الواحدة والثانية ظهراً بالتوقيت المحلي بحضور سعادة هولجر مانيكه، القنصل العام الألماني.

كما حملت الطائرتان عدداً من السياح من جنسيات مختلفة، منهم 3 سياح من بولندا واثنان من تركيا بالإضافة إلى سائح واحد من كل من رومانيا، وكرواتيا، وكوسوفو.

طباعة