سكان الإمارات يشاهدون أكبر مذنب لامع قريب من الأرض

أفاد عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك إبراهيم الجروان، أن المذنب " comet c/2019 y4 atlas المكتشف نهاية العام الماضي بلغ القدر الظاهري من اللمعان منتصف مارس الجاري، وسيكون ساطعاً بما يكفي ليكون مرئياً بسهولة من خلال المناظير، وربما يكون ساطعاً بما يكفي لرؤيته بالعين المجردة من مواقع السماء المظلمة.

.
وأشار إلى أن سكان الدولة سيكون بمقدورهم رؤية المذنب بالعين المجردة بعيداً عن المدن عند صفاء الأجواء، وبالمنظار ممكن حتى على أطراف المدن، مضيفاً أنه مع بداية شهر مايو المقبل سيبلغ المذنب القدر الظاهري +5 من اللمعان، ما يتيح مشاهدته بالعين المجردة في الليالي الصافية بعيداً عن أضواء المدن.

.
وأوضح أن هذا المذنب سيصل إلى أقرب مسافة له من الأرض في 23 مايو المقبل ومواصلة طريقه نحو الشمس ليصل إلى أقرب مسافة منها في 31 مايو من الشهر ذاته.
وأشار الجروان الى أنه تم اكتشاف هذا المذنب نهاية العام الماضي في هاواي وكان من القدر +20، حيث لا يشاهد إلا عبر التلسكوبات القوية، ومن المتوقع ان يكون من أكثر المذنبات إضاءة العام الجاري في النصف الشمالي من الأرض، حيث سيشاهد قريباً من الدب الاكبر اجمل المجموعات النجمية الربيعية وتقبع فوق الأفق الشمالي، ويتميز براسه ذي اللون المائل إلى اللون الأخضر  وتفرده في بقعة تخلو من النجوم اللامعة خلال الفترة الحالية  .

 

طباعة