بلدية الشارقة تنفذ حملات وقائية لمنع انتشار "كوفيد 19" وتنشر الوعي في المجتمع

أكدت بلدية مدينة الشارقة حرصها على سلامة وصحة جميع القاطنين والزوّار، من خلال اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع انتقال أية عدوى، وبث رسائل التوعية في المجتمع، باعتبارها من أهم العاومل التي تقي من المرض، وفي إطار حرصها على تعزيز هذا الوعي قامت البلدية بالعديد من الإجراءات كتوزيع معقم ومطهر الأيدي على جميع الموظفين والمراجعين لمختلف مراكز خدمة المتعاملين التابعة لها.

وفي هذا السياق أكد مدير عام بلدية مدينة الشارقة ثابت سالم الطريفي، أن البلدية تقوم بشكل يومي بتعقيم جميع المباني التابعة لها والمراكز الخدمية التي تستقبل أعداداً كبيرة من المراجعين، بهدف الحفاظ على صحتهم وسلامتهم، كما تحرص على صحة الموظفين من خلال عمل مجموعة من الإجراءات الاحترازية التي تتماشى مع قرارات وزراة الصحة ووقاية المجتمع، لمنع انتقال العدوى وزيادة الوعي المجتمعي حول مرض كورونا وأهمية الوقاية لمنع الإصابة به.

وأوضح الطريفي أن مباني البلدية جميعها تخضع لعميات تعقيم بشكل دائم وبصورة يومية، بالإضافة إلى المرافق الخدمية التابعة لها، فضلاً عن عمليات الرش لمكافحة البعوض باعتباره من أسباب نقل الأمراض المختلفة، مضيفاً أنه تم إغلاق جميع الحدائق في مدينة الشارقة حتى إشعار آخر، كإجراء احترازي لمنع نقل أي عدوى، وللحفاظ على صحة وسلامة أفراد المجتمع، ويأتي إغلاق هذه الحدائق ضمن الخطوات التي تتبعها البلدية لمنع انتقال العدوى والحفاظ على سلامة الجمهور، وتوعيتهم بأهمية الوقاية والالتزام بجميع التعليمات التي تصدر من الجهات المختصة. 

من جانبه، أوضح مساعد المدير العام لقطاع خدمة المتعاملين خالد بن فلاح السويدي، أن البلدية من خلال قطاع الصحة العامة والمختبرات المركزيةتحرص على التوعية المستمرة للموظفين عبر النشرات التوعوية وتوزيع معقمات الأيدي على الموظفين، خصوصاً المفتشين الذي يمارسون عملهم في الميدان، كما وضعت لوحات تحتوي على إجراءات الوقاية من المرض في جميع المرافق الخدمية، التي تشهد إقبالاً من قبل المتعاملين، فضلاً عن زيادة هذه التوعية في سكنات الفئات المساندة وعمل حجر صحي لمدة 14 لكل من يعود من السفر كإجراء احترازي، بهدف الوقاية من المرض ومنع انتشاره، كما تهيب البلدية بجميع أفراد المجتمع ضرورة الالتزام بالنشرات التوعوية التي يتم نشرها من قبل الجهات المختصة، وعدم الانسياق وراء الشائعات واتباع الإجراءات الوقائية بشكل مستمر، خصوصاً تعقيم الأيدي والأسطح التي يتم التعامل معها وعدم المصافحة والمخالطة، وضرورة مراجعة الطبيب أو أقرب مركز صحي فوراً عند الشعور بأي من أعراض المرض.
 

طباعة