«الزراعة والسلامة الغذائية» تحذر من تداول الشائعات الغذائية

جددت هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية تحذيرها من خطورة الانسياق وراء الشائعات الغذائية، التي يتم تداولها عبر مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية غير الموثوقة، لما تسببه من مخاطر على سلامة المجتمع والاقتصاد الوطني، داعية الجمهور إلى تجنب تداول الشائعات، والتواصل مع الهيئة للتأكد من صحة وسلامة أية معلومات غذائية يتم تداولها، لتفادي اتساع دائرة انتشار الشائعات، والحد من آثارها السلبية في المجتمع.

وأشارت الهيئة إلى أن الشائعات بمختلف أشكالها تحمل معلومات مغلوطة، وغير مبنية على أسس علمية صحيحة، موضحة أن بعض الشائعات يهدف لإلحاق الضرر ببعض المنتجات الغذائية والعلامات التجارية لأسباب تنافسية، والبعض الآخر يأتي نتيجة التفسير الخاطئ لمعلومة غذائية، والفهم المغلوط لها وتداولها بين الناس دون معرفة أصلها، أو من خلال إعادة تداول أخبار ومعلومات قديمة، والإشارة إلى أنها حديثة ومعاصرة، لتشتيت الجمهور.

وأوضحت أن الشائعات الغذائية تنطوي على مخاطر كبيرة، كتغيير السلوك الغذائي لدى المستهلك نتيجة فهمه الخاطئ، وبناء قراراته الغذائية على معلومات مغلوطة وغير مبنية على أسس علمية وحقائق، ما يؤثر سلباً في سلامته وسلامة الغذاء المتداول، وما يترتب على ذلك من إلحاق الأذى بالاقتصاد الوطني.

طباعة