أعرب عن خالص تعازيه في ضحايا الفيروس وتمنى الشفاء للمصابين

محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الكوري الجنوبي مستجدات كورونا

تلقى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، اتصالاً هاتفياً من رئيس جمهورية كوريا الجنوبية الصديقة، مون جاي إن، تناولا خلاله العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين، وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة.

وبحث سموه والرئيس الكوري - خلال الاتصال الهاتفي - أزمة فيروس «كورونا المستجد» والإجراءات التي يتم اتخاذها في التعامل معه في البلدين وعلى المستوى الدولي، وآخر مستجداته.

- محمد بن زايد بحث والرئيس الكوري الإجراءات المتخذة في البلدين وعلى المستوى الدولي لمواجهة أزمة كورونا.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عمق العلاقات الإماراتية - الكورية، ومتانتها، واستعداد دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديم كل أوجه الدعم والمساندة لجمهورية كوريا الجنوبية في مواجهة فيروس «كورونا». كما أعرب سموه عن خالص تعازيه في ضحايا الفيروس، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

من جانبه، شكر الرئيس الكوري الجنوبي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد على تضامن دولة الإمارات مع بلاده في ظل الظروف الحالية، مؤكداً العلاقات الوثيقة التي تجمع بين البلدين والشعبين الصديقين.

طباعة