بلدية مدينة الشارقة تنفذ 11123 زيارة تفتيشية لصالونات الحلاقة ومراكز التجميل في 2019

    أكدت بلدية مدينة الشارقة تنفيذ زيارات تفتيش و متابعة دورية مستمرة لصالونات الحلاقة الرجالية ومراكز التجميل النسائية للتأكد من التزامها بالاشتراطات المطلوبة، وبما يكفل الحفاظ على صحة وسلامة الجمهور، حيث يتم تقييم الصالونات والمراكز خلال تلك الزيارات استناداً على معايير محدّدة تغطي العاملين والموقع والأدوات والتجهيزات ومواد التجميل والعناية الشخصية، وفي حال ضبط أي  مُخالفة تؤكّد عدم تقيّد الصالون أو المركز بالمتطلبات والاشتراطات يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة استناداً على لائحة الجزاءات المعتمدة من المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، مع الحرص على إلزام إدارة الصالون أو المركز باتخاذ ما يلزم من إجراءات تصحيحية و بما يضمن عدم تكرار المخالفة.

    وأكدت مدير إدارة الصحة العامة في بلدية مدينة الشارقة الدكتورة أمل الشامسي أن قسم الرقابة الصحية بإدارة الصحة العامة يتولى الرقابة على مراكز  وصالونات التجميل النسائية، حيث تقوم مفتشات القسم بتنظيم زيارات ميدانية دورية و مُفاجئة لتلك المنشآت والتأكد من التزامها بالاشتراطات و المعايير الصحية المطلوبة، و التي تتنوّع جوانبها لتشمل المتطلبات والشروط الخاصة بالمكان من حيث نظافته، والعاملات من حيث لياقتهن الصحية وذلك بتوفير بطاقات صحة مهنية صادرة من قسم عيادة الصحة العامة في البلدية واستكمالهن لجرعات التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي البائي، والتزامهن بارتداء الزي الموحد ونظافتهن الشخصية، كما ويتم التأكد من نظافة جميع الأدوات والفوط المستخدمة وتوفر المواد و أجهزة التعقيم اللازمة والتأكد من مدى فعاليتها، بالإضافة إلى بنود واشتراطات أخرى، مشيرة إلى أن عدد الزيارات التفتيشية خلال العام الماضي بلغ 4888 زيارة ، وأسفرت تلك الزيارات عن تحرير 292 مخالفة .

    وأوضحت الشامسي أنه يتم تنفيذ زيارات تفتيشية مُماثلة على صالونات الحلاقة الرجالية ويتم متابعتها باستمرار للتأكد من تقيّدها هي الأخرى بالقوانين والاشتراطات و التي تكفل سلامة العامل و المتعامل وضمان صحتيهما، وقد نفذ قسم الرقابة الصحية خلال العام الماضي 6235 زيارة تم خلالها اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق الصالونات المُخالِفة و غير الملتزمة بالاشتراطات مع استمرارية المفتشين في القيام بدورهم الأهم في  توعية العاملين  وتثقيفهم  والذي دائماً ما ينعكس إيجاباً على الوضع الصحي للمنشأة و مدى التزامها.

    طباعة