تثبيت الشعار على «مسبار الأمل»

الهوية الإعلامية للإمارات إلى المريخ

صورة

يحمل «مسبار الأمل»، الذي ينطلق منتصف العام الجاري إلى المريخ، الهوية الإعلامية المرئية للإمارات وشعارها «الإمارات.. لا شيء مستحيل»، في تجسيد فعلي ووطني لما تمثله الهوية الجديدة، المصممة على هيئة خريطة الإمارات، من خلال سبعة خطوط تحمل ألوان علم الإمارات، وتشكّل سبع منارات، وسبعة مؤسسين، وسبع دعامات راسخة تعكس تطلعات قيادات الإمارات وشعبها إلى المستقبل، حيث لا سقف للأحلام، وحيث «المستحيل» كلمة لا مكان لها في قاموس الإمارات.

وسيتم تثبيت تصميم الهوية الإعلامية للإمارات والشعار الخاص بها على غلاف الصاروخ الذي سيحمل «مسبار الأمل»، كما سيتم تثبيته على لوحة معدنية داخل المسبار نفسه.

وقال وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي: «يأتي تثبيت الهوية الإعلامية المرئية للإمارات على (مسبار الأمل) احتفاء بالإنجاز العلمي لأبناء وبنات الإمارات، من مهندسين وعلماء وتقنيين وكفاءات مبدعة، وللتعبير عن فخرنا بهذا المشروع الوطني الذي يشكل أكبر إضافة علمية على الصعيد العربي للمنجز العالمي في قطاع علوم الفضاء».

وأكدت وزيرة دولة المسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة قائدة الفريق العلمي لـ«مسبار الأمل»، سارة بنت يوسف الأميري، أن تضمين الهوية الإعلامية للإمارات في «مسبار الأمل» يعكس الرسالة التي انطلقت منها الهوية، وهي نقل قصة الإمارات ومشاركة تجربتها وإنجازاتها المذهلة مع العالم».

طباعة