«إقامة دبي» تنظم مختبراً ابتكارياً للتوطين

نظمت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي مختبر الابتكار في التوطين الأول من نوعه تحت شعار «التوطين بفكر ريادي مبتكر»، ويأتي هذا المختبر لاستمراية الإدارة كجهة رائدة في مجال التوطين، كما يهدف المختبر أيضاً إلى تطوير منظومة التوطين بفكر ابتكاري من خلال مناقشة أربعة محاور رئيسة.

ويأتي المختبر استكمالاً لنهج الإدارة القائم على إرساء ثقافة التوطين كمنهاج عمل وكخارطة استراتيجية تواكب التوجهات الحكومية والتشريعات المنظمة لإجراءات عمل إدارة الموارد البشرية، إضافة إلى اثبات مكانتها كجهة رائدة وسباقه في التوطين وذلك من توجهاتها المتراكمة خلال السنوات السابقة لتعزيز المواطن ومكانته في منظومة عمل إقامة دبي، وتواؤم هذا التوجه مع رسالة الموسم الجديد لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بشأن ملف التوطين الذي يحظى بمتابعة مباشرة من سموه والذي سيشكل نهجاً شاملاً ومتكاملاً للعمل الحكومي.

وتم خلال المختبر مناقشة المحاور حول تطوير الخطة الاستراتيجية لإدارة الموارد البشرية، وكيفية انتقاء المواهب من المواطنين في التوظيف ونهج الإحلال والتعاقب، والتمكين الوظيفي للكفاءات المواطنة.

 

طباعة