«إسلامية دبي» تبسط التراحم بين الجاليات

صورة

أكد مركز محمد بن راشد للثقافة الإسلامية، التابع لدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، حرصه على تنفيذ خططه، التي تهدف إلى بسط الود والتراحم والتفاعل الإيجابي بين الجاليات، خصوصاً في ظلال «عام التسامح».

وأوضح في بيان أصدره، أخيراً، أن مشاركته في مهرجان حتا التراثي، بجناح عرض فيه مجموعة من الإرشادات الثقافية والإصدارات المتنوعة، تأتي تماشياً مع الرؤية الهادفة لجعل دبي مدينة عالمية خلاقة ومستدامة للثقافة والتراث والفنون والآداب، وتعزيز التنوع الثقافي والتلاحم الاجتماعي.

وقالت مستشار المركز، هدى خلفان الكعبي، إن «المركز يستغل المناسبات في نشر الوعي حول الثقافة الإسلامية والإماراتية، على اختلاف الخلفيات الدينية والحضارية، الأمر الذي نسعى لتعزيزه عبر مشاركاتنا في الفعاليات المتنوعة».

 

طباعة