أصيبت بنزيف في المخ فور وصولها إلى الفندق مع عائلتها

سائحة بريطانية تشكر دبي لإنقاذ حياتها

ليندسي: لن أنسى أبداً ما فعله الطاقم الطبي لإنقاذي. من المصدر

وجهت سائحة بريطانية رسالة شكر لدبي، لإنقاذ حياتها من نزيف في المخ، بعد ساعات من وصولها إلى الإمارة. وقالت البريطانية ليندسي (39 عاماً) إنها وصلت إلى دبي لقضاء عطلة مع زوجها وطفليها، وفي يوم وصولها إلى المدينة، وبعد تسجيل الوصول إلى فندقها، عانت صداعاً شديداً وألماً في الرقبة لا يُطاق.

وتضيف «علم الفريق الطبي في فندق أتلانتس، أن هناك مشكلة قد تحتاج إلى تدخل طبي كبير، لذا نقلوني إلى أقرب مستشفى، ومن حسن حظي، كان مستشفى الزهراء دبي».

وتكمل السائحة «عند وصولي إلى غرفة الطوارئ أجريت لي أشعة مقطعية على المخ، كشفت عن وجود نزيف حاد وتمدد للأوعية الدموية، ما يعني أن المخ لم يعد قادراً على التعامل مع السائل النخاعي الزائد الذي أدى إلى ارتفاع ضغط المخ».

وأوضح أخصائي وحدة العناية المركزة في المستشفى، الدكتور محمد خميس، أن «جدار شريان في المخ كان مهدداً بأن يضعف وينفجر، ما قد يؤدي إلى حدوث نزيف يهدد حياة المريضة، فتم إدخالها وحدة العناية المركزة للتحكم السريع في حالتها».

وأضاف الدكتور خميس «وضعت السائحة على جهاز التنفس الصناعي، وتمت مراقبة العلامات الحيوية والعصبية عن كثب والسيطرة على قياسات ضغط الدماغ وضغط الدم، وبعد 10 أيام، تم نقلها إلى القسم الطبي، وبعد التأكد من استقرار الحالة تم السماح لها بالخروج من المستشفى، وكان خبراً رائعاً لليندسي وعائلتها».

وأعربت السائحة ليندسي عن امتنانها الشديد للمستشفى لإنقاذ حياتها، وقالت «أنا محظوظة للغاية لحصولي على رعاية طبية ممتازة في مستشفى الزهراء دبي، لن أنسى أبداً ما فعله الطاقم الطبي معي لإنقاذ حياتي، حيث اتخذ أطبائي القرارات الصحيحة في الوقت المناسب، وقامت ممرضات وحدة العناية المركزة بطمأنتي ورعايتي طوال فترة إقامتي، لم أتخيل أن دبي فيها أطباء ذو كفاءة هائلة لهذه الدرجة».

وأرسلت السائحة البريطانية رسالة شكر للفريق الطبي في المستشفى، وقالت: «على الإمارات أن تكون فخورة بما فيها من إمكانات وخبرات طبية».


 السائحة ليندسي:

«أنا محظوظة للغاية، وعلى الإمارات أن تكون  فخورة بما فيها من إمكانات وخبرات طبية».

 

طباعة