محمد بن سعود: دولتنا باهتمام القيادة أصبحت نموذجاً يُحتذى به

    صورة

    أكّد سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد رأس الخيمة، أن اتحاد دولتنا التاريخي الذي أصبح نموذجاً ومثالاً يُحتذى به في عيون العالم كله ونحتفل بذكراه الـ48، هو مشروع نهضة بناها مؤسس دولتنا المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، الذي جعل وبتعاضد مع إخوانه الآباء شيوخ الإمارات المؤسسين، رحمهم الله، الإمارات منارة للحضارة والعلم والتطور، وواحة الأمن والأمان والتقدم والازدهار في جميع المجالات.

    وقال سموّه في كلمته التي وجّهها بهذه المناسبة الوطنية الغالية عبر مجلة «درع الوطن»، إن دولتنا استطاعت بتوفيق من الله ثم همّة أبنائها ورجالها المخلصين أن تتغلب على التحديات التي واجهتها من أجل أن تصل دولة الإمارات إلى ما هي عليه اليوم من نهضة شاملة ومتطورة ينظر إليها العالم أجمع بعين الاحترام والتقدير، وتبوأت من خلالها مكانة عالية بين الأمم، منوهاً بأن الاتحاد الذي نعيش أفراحه هذه الأيام يعد مفخرة لشعب الإمارات وقيادته، وحقيقة ملموسة متمثلة في النهضة الحضارية والتنموية التي تعيشها الدولة.

     

    طباعة