استقبل أبناء الشهداء المتفوقين

    محمد بن زايد: احتضان أسر الشهداء واجب ووفاء من قيادة الدولة وشعبها

    محمد بن زايد خلال استقباله أبناء الشهداء المتفوقين بحضور خليفة بن طحنون. من المصدر

    أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حرص قيادة الدولة على رعاية أبناء الشهداء والاهتمام بشؤونهم وتأمين أوجه الدعم كافة، التي تسهم في تمكينهم وتحقيق تطلعاتهم وآمالهم نحو المستقبل، مشيراً سموه إلى أن احتضان أسر الشهداء وأبنائهم واجب ووفاء وعرفان من قيادة الدولة وشعبها لتضحيات شهدائنا العظيمة، التي ستحظى على الدوام بأعلى مقامات التكريم والتقدير من خلال الاهتمام بذويهم وأسرهم وإحياء ذكراهم الطيبة.

    جاء ذلك خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أمس، عدداً من أبناء الشهداء المتفوقين، بحضور الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان، مدير تنفيذي مكتب شؤون أسر الشهداء في ديوان ولي عهد أبوظبي.

    وهنأ سموه، خلال اللقاء الذي جرى في قصر البحر بأبوظبي، أبناء الشهداء لتفوقهم في مسارهم العلمي والدراسي، وحثهم سموه على مواصلة بذل الجهد والمثابرة، لتحقيق أعلى الدرجات العلمية التي يطمحون إليها.

    وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن جزيل شكره وتقديره لأسر وذوي الشهداء، الذين حرصوا على غرس حب العلم والاجتهاد والتفوق في نفوس أبنائهم.

    وقال سموه: «سعادتي بالغة اليوم بلقاء أبنائي المتفوقين من أبناء شهدائنا الأبطال، وفخور بتفوقهم وبما حققوه من نتائج مشرفة، شكراً لأسرهم على تربيتهم، وحرصهم على تميز أبنائهم وتفوقهم».

    من جانبهم، أعرب أبناء الشهداء المتفوقون عن سعادتهم بلقاء سموه، مؤكدين أن كلمات سموه حافز لهم وتشحذ هممهم، لتحقيق مزيد من التفوق الذي يصب في خدمة وطنهم ومجتمعهم، ورد الجميل إلى دولتهم.

    طباعة