إيواء 154 شخصاً في الشارقة

    الجهات المعنية وضعت خططاً استباقية لمواجهة تداعيات الظروف الجوية. من المصدر

    واصلت الجهات المعنية في الشارقة جهودها المكثفة لحماية السكان في المناطق المتضررة نتيجة الظروف الجوية، التي أثرت سلباً في عدد من مناطق الإمارة.

    وقالت شرطة الشارقة والمجلس البلدي إنهما عملا، بالتعاون مع الجهات المعنية والأهلية، على إيواء 154 فرداً من 20 أسرة، وتأمين إقامتهم في عدد من الفنادق.

    ووفقاً لمدير عام العمليات المركزية، رئيس اللجنة التنفيذية لإدارة الأزمات والكوارث، العميد الدكتور أحمد سعيد الناعور، فقد حشدت الكوادر والجهات المعنية جهودها على مدار الساعة، وعملت على مساعدة المتضررين، وإخلاء 30 مسكناً غمرتها المياه في المناطق المتضررة (بردى، والقادسية، وخور كلباء)، وتوفير مساكن لهم، إلى حين التأكد من استقرار الظروف الجوية وتأمين مساكنهم، مؤكداً عدم وقوع إصابات أو وجود مفقودين. كما أكد الناعور عقد الجهات المعنية في الإمارة العديد من الاجتماعات قبيل وقوع الإعصار، ووضع الخطط الاستباقية لمواجهة الظروف الجوية وحماية الأفراد من تداعياتها.


    30

    مسكناً غمرتها المياه

    في المناطق المتضررة:

    بردى، والقادسية،

    وخور كلباء.

    طباعة