«تنمية المجتمع»: تسجيل 174 طالباً وطالبة من أصحاب الهمم

    كشفت إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع عن تسجيل 174 طالباً وطالبة مستجدين هذا العام، من أصحاب الهمم من ذوي الإعاقات الذهنية، والتوحد، والمتعددة.

    وأكدت مديرة إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم، وفاء حمد بن سليمان، قبول 135 طالباً، وتحويل بعض الحالات إلى وزارة التربية والتعليم، من أجل الدمج، ورفض حالات لعدم انطباق الشروط عليها.

    كما أكدت تسجيل 76 طفلاً جديداً مستفيداً من خدمات التدخل المبكر لذوي التأخر النمائي، الذين تقل أعمارهم عن ست سنوات، لهذا العام، علماً بأن عدد الأطفال المحولين من برنامج التدخل المبكر خلال هذا العام بلغ 61 طفلاً، اتجه بعضهم إلى مدارس التعليم العام والبعض الآخر إلى مراكز أصحاب الهمم.

    وأشارت بن سليمان إلى اختيار شعار «أهلاً بعودتكم»، تعبيراً عن فرحة الهيئات الإدارية والفنية في المراكز، باستقبال الطلبة بعد غياب.

    وقالت إن إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع ستنظم، مع بدء العام الدراسي الجديد، مجموعة من الدورات التدريبية للكوادر العاملة فيها حول موضوعات تتعلق بالخطط التربوية الفردية للطلبة، والأسلوب السمعي الشفهي، وتعديل سلوك المعاقين ذهنياً، إضافة إلى دورة عن كيفية تطبيق منهاج التأهيل وتعديل سلوك الطلبة أصحاب الهمم، ودورات متعلقة بالتدخل المبكر في المراحل العمرية الأولى، وتعريف برحلة المتعامل في برنامج الإمارات للتدخل المبكر، فيما تستفيد الكوادر العاملة في الخدمات العلاجية المساندة من التدريب في مجال الأساليب العلاجية الحديثة لأصحاب الهمم في مجالات العلاج الطبيعي والوظيفي واللغوي.

    وأشارت إلى أن مراكز أصحاب الهمم تقدم مجموعة من الخدمات التأهيلية والتربوية الهادفة إلى تطوير مهارات أصحاب الهمم في مختلف المجالات، وإدماجهم في الحياة الاجتماعية العامة، ومن أهمها خدمات العلاج الطبيعي والوظيفي لتطوير المهارات الحركية والعلاج اللغوي، إضافة إلى خدمات التقييم النفسي وتعديل السلوك وخدمات الفصول التعليمية، التي تركز على المهارات المعرفية للطلبة، أما في مرحلة التأهيل المهني فتأخذ الخدمات طابعاً مهنياً واستقلالياً لتمكين أصحاب الهمم من المهارات المهنية التي تلزمهم في عالم العمل، وتساعد على حصولهم على فرص عمل يتم البحث لهم عنها بعد مرحلة التخرج.

    جدير بالذكر أن وزارة تنمية المجتمع تقدم خدماتها التعليمية والتدريبية والتأهيلية للطلبة من أصحاب الهمم في سبعة مراكز حكومية على مستوى الدولة، في دبي وعجمان ورأس الخيمة وأم القيوين والفجيرة، إضافة إلى أقسام التوحد والتدخل المبكر والإعاقات الشديدة والمتعددة.

    طباعة