«بلدي خورفكان» يزيل حواجز شاطئ اللؤلؤية لأعمال التطوير

مرتادون لشاطئ اللؤلؤية يؤكدون أنه أصبح يفتقد شروط الأمن والسلامة. من المصدر

شكا مرتادون لشاطئ اللؤلؤية في خورفكان من قيام بلدية المدينة بازالة سياج الشاطئ، الذي كان يمنع دخول المركبات والدراجات النارية إلى الشاطئ، ما شكّل خطراً على الأسر والأطفال الذين يقصدونه.

من جانبه، قال رئيس المجلس البلدي لمدينة خورفكان، الدكتور راشد خميس النقبي، إن إزالة سياج شاطئ اللؤلؤية، يأتي ضمن أعمال التمهيد لمشروع تطوير كورنيش اللؤلؤية.

وأشار إلى أنه سيتم تطوير شارع الكورنيش الذي يربط بين شارعي منطقتَي اللؤلؤية والزبارة، تسهيلاً لحركة المركبات وتنظيمها على كورنيش اللؤلؤية، خصوصاً في المناسبات.

وقالت المواطنة، منى الحمودي، إن شاطئ اللؤلؤية أصبح يفتقد شروط الأمن والسلامة، فبعد تسييجه أصبح المرتادون يعيشون لحظات ممتعة وهانئة به، لبعد المركبات عن ألعاب الأطفال وأماكن جلوس العائلات، إلا أنه بإزالة الحواجز عاد القلق من حوادث دهس الأطفال، في ظل وجود بعض الشباب المستهترين الذين يقصدون الشواطئ من أجل الاستعراض بمركباتهم والتفحيط.

ولفت المواطن، حسن علي عبدالله، إلى أن الحواجز سابقاً وفرت مساحة أكبر لجلوس العائلات بعيداً عن المركبات، وضمنت سلامة الأطفال خلال اللعب بالألعاب الترفيهية داخل منطقة العائلات، كما تخلص مرتادو الشاطئ من إزعاج دخول المركبات والدراجات النارية.

ويرى المقيم، عمر عبدالكريم، أن شاطئ اللؤلؤية من أفضل شواطئ المنطقة الشرقية، خصوصاً بعد رفده بالمرافق الخدمية، مشيراً إلى أنه يقصده بشكل أسبوعي، إلا أنه لاحظ أخيراً دخول المركبات بشكل متعمد، على الرغم من توافر دوريات الشرطة بشكل مكثف.

طباعة