أعلنت توفيرها 5500 مركبة خلال سبتمبر بمعدل زمن وصول 3.5 دقائق

«طرق دبي»: لا زيادة في أسعار «كريم»

المؤتمر الصحافي الذي تم خلاله تدشين «هلا». من المصدر

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي توفيرها 5500 مركبة تاكسي خلال سبتمبر المقبل، تقدم خدمة «كريم» للحجز الإلكتروني لمركبات الأجرة، مشيرة إلى أن النتائج أظهرت انخفاضاً في زمن وصول المركبة إلى موقع العميل إلى 3.5 دقائق، وذلك من دون أي زيادة في أسعار التاكسي المعتادة، وذلك خلال مؤتمر صحافي عقدته أمس مع ممثلين عن الشركة، تم خلاله التدشين الرسمي للشراكة بين الهيئة و«كريم»، عبر الإطلاق الرسمي لشركة «هلا»، التي تمثل المشروع المشترك بين الطرفين.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة في الهيئة أحمد هاشم بهروزيان، خلال المؤتمر: «إن التشغيل التجريبي لخدمة شركة (هلا)، بدأ في مايو الماضي، حيث تم تفعيل الحجز عن طريق النظام التقني لـ«كريم» لنحو 2000 مركبة»، مضيفاً أن الشهر المقبل سيشهد استكمال تفعيل الخدمة لنحو 3500 مركبة أجرة إضافية، كما ستتم إضافة أعداد أخرى خلال المراحل المقبلة، تبعاً لحجم الطلب على الخدمة.

وأضاف: «إن الطلب عبر التطبيق يوفر ميزات إضافية تجعل الخدمة أكثر ارتياحاً، حيث يمد العميل بتفاصيل عن نوع المركبة واسم السائق ومسار وصوله إلى موقع الطلب، ويمكن طلب مركبة الأجرة بخدمة (كريم) عبر الاتصال بمركز الحجز والتوزيع التابع للهيئة»، نافياً أنه تم إلغاء إمكانية طلب مركبات الأجرة من خلاله، ومؤكداً أنه سيبقى لتلبية احتياجات بعض الفئات التي تفضل وسيلة الاتصال الهاتفي في طلب خدمة التاكسي.

ولفت بهروزيان إلى أن الهيئة قررت الاستفادة من البنية التحتية لنظام الحجز الموجود لدى شركة كريم، من حيث تسهيل التنقل للأفراد، وتقليل الاعتماد على المركبات الخاصة.

وأشار إلى أن النتائج الأولية لتقديم خدمات شركة «هلا»، أظهرت انخفاضاً في زمن وصول المركبة إلى موقع العميل إلى 3.5 دقائق في المتوسط، مضيفاً أن ذلك يعكس إقبال السائقين على تلبية الطلب، نتيجة ارتياحهم للمعلومات التي يوفرها نظام الحجز المتطور.

وأوضح بهروزيان أنه تم توقيع عقود بين «هلا» وشركات الامتياز لمركبات الأجرة العاملة في إمارة دبي، وعددها سبع شركات، لتنفيذ مراحل التشغيل التجريبي.

وفي رده على سؤال لـ«الإمارات اليوم» عن مركبات الأجرة باللونين الأبيض والأسود، التي أطلقتها الهيئة لتوفير خدمة «هلا تاكسي» منذ بضع سنوات، قال بهروزيان: إن تلك المركبات لن تكون متوافرة خلال الأسابيع القليلة المقبلة، بعد أن حلت خدمة كريم عبر شركة «هلا» المشتركة بين الهيئة و«كريم».

من جهتها، لفتت الرئيس التنفيذي لشركة «هلا» كليمينس دوتيرتر إلى أن استطلاعات الرأي التي نفذتها الشركة، أظهرت أن نحو 70% من السائقين تمكنوا من رفع إيراداتهم، نتيجة العمل عبر نظام الحجز الإلكتروني المرتبط بأنظمة هيئة الطرق والمواصلات.

طباعة