«قدوة 2019» يؤكد دور المعلم في العملية التعليمية

    ينظم مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، «قدوة 2019» يومي 5 و6 أكتوبر المقبل في منارة السعديات بأبوظبي.

    وتأتي الدورة الثالثة من «قدوة» هذا العام تحت عنوان «نحو كفاءات تعليم عالمية»، لتؤكد على دور المعلم الجوهري في العملية التعليمية، وتوفير منصة من المعلمين ولأجلهم، حيث يسلط «قدوة 2019» الضوء على أفضل الممارسات والمنهجيات التعليمية، ويتيح للمعلمين في الدولة إمكانية التواصل مع قادة القطاع والخبراء، والمشاركة بفاعلية في الحوار المتعلق بالعملية التعليمية، كما يسهم «قدوة 2019» في تعزير مكانة دولة الإمارات الريادية في مجال التعليم القادر على مواكبة متطلبات المستقبل من خلال اعتماد أحدث الابتكارات والممارسات العالمية، والتأثير بالتالي على الأنظمة والسياسات.

    ويتعاون «قدوة 2019» الذي يعقد كل عامين مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين، مثل وزارة التربية والتعليم، ودائرة التعليم والمعرفة، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية (OECD)، إلى جانب شريك المعرفة، مؤسسة التعليم للجميع (Teach for All)، ومركز التعليم العالمي التابع لجمعية آسيا.

    ويواصل «قدوة 2019» انعقاده في أبوظبي، وذلك في إطار الخطط الاستراتيجية للإمارة الرامية إلى التركيز على الاستثمار في قطاع التعليم نحو تعزيز مكانة أبوظبي كإمارة رائدة عالمياً في مجال التعليم، وبما ينسجم مع أهداف برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية «غداً 21».

    أبوظبي - الإمارات اليوم

    طباعة