17% انخفاض الحوادث البليغة في عجمان خلال العيد

طرق عجمان شهدت انسيابية في حركة السير خلال العيد. من المصدر

نجحت القيادة العامة لشرطة عجمان في ضبط حركة السير والحد من الحوادث البليغة والوفيات والازدحامات في الإمارة، خلال فترة عيد الأضحى المبارك، مسجلة انخفاض عدد الحوادث البليغة 17%.

وقال مدير إدارة المرور والدوريات، المقدم سيف عبدالله الفلاسي، إن حركة المرور خلال العيد تميزت بالانسيابية في جميع الطرق، نتيجة للجهود المبذولة من قبل 45 دورية منتشرة، وذلك تفادياً لوقوع الحوادث وتأمين حركة السير، ما انعكس في انخفاض عدد الحوادث البليغة بنسبة 17%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، حيث سجلت خمسة حوادث دهس، بسبب العبور من أماكن غير مخصصة للمشاة، داعياً السائقين إلى الالتزام بخط السير والابتعاد عن الممارسات الخاطئة، والتأكد من خلو الشارع من المشاة، خصوصاً في الأحياء السكنية.

ودعا الأفراد إلى توخي الحيطة والحذر والعبور من الأماكن المخصصة للمشاة لتجنب حوادث الدهس.

وأضاف أن الإدارة سجلت 240 حادثاً بسيطاً بنسبة انخفاض 42%، ولم تسجل أي حالات وفاة ناتجة عن الحوادث خلال العيد، مشيراً إلى أن الحوادث البسيطة المسجلة وقعت بسبب عدم التزام السائقين بإرشادات وقوانين السير، وعدم الالتزام بالسرعات المحددة على الطرق.

وأكد الفلاسي أن السلامة المرورية تحققت في الإمارة نتيجة للتخطيط السليم وتوزيع الدوريات المرورية في أماكن وجود مصليات العيد، وتأمينها مرورياً وأمنياً، بالإضافة إلى توزيعها في المناطق السياحية والأماكن العامة.

طباعة