خرّجت الدفعة الأولى من مبادرة «واعدون»

    بلدية دبي تدرّب الخريجين الجدد في القطاع الخاص تمهيداً لتوظيفهم

    «واعدون» من أبرز البرامج التدريبية التطويرية لبلدية دبي. من المصدر

    خرّجت بلدية دبي الدفعة الأولى من المواطنين والمبتعثين ضمن مبادرة «واعدون»، التي تهدف من خلالها إلى تدريب الخريجين الجدد في مؤسسات وشركات القطاع الخاص، لإكسابهم المعرفة العملية التي تؤهلهم لمواكبة أفضل الممارسات في مجال التخصص قبل انضمامهم إلى الدائرة، بحضور مدير عام البلدية داوود الهاجري.

    وأكدت مدير إدارة الموارد البشرية في البلدية، عائشة أحمد الحمادي، أهمية صقل مهارات الكوادر الوطنية وتوظيفها بالشكل المثالي لإثراء مجالات العمل المتنوعة، من خلال الاستفادة من مخزونها المعرفي المُكتسب خلال انتسابها إلى المبادرة، وتطبيقها بالصورة المثلى في مجالات عملها التخصصية في قطاعات البلدية.

    وأضافت: «نسعى إلى تأسيس الموظفين الجدد وتطوير مهاراتهم من خلال الابتعاث، ما يمكنهم من الاطلاع على أحدث ما توصل إليه العالم في شتى المجالات، إضافة إلى تعاون الدائرة مع القطاع الخاص لتحقيق تلك الأهداف، ومساهمة ذلك في تعزيز الشراكات وتبادل المعرفة والعلوم في مجالات العمل». وتعد مبادرة «واعدون» من أبرز البرامج التدريبية التطويرية التي تنفذها بلدية دبي لتدريب وتزويد الخريجين من مبتعثيها بالمهارات الأساسية التي تنسجم مع اختصاصات ومتطلبات عملهم المستقبلي فيها. وتأتي المبادرة بالتعاون مع مجموعة من الشركات والمؤسسات الخاصة، والتنسيق معهم لتدريب الموظفين (الخريجين بعد عملية الابتعاث) في مجالات عمل تتلاءم مع تخصصات البلدية.

    طباعة