أطلق برنامجاً يستعرض دورها في نشره عالمياً

«منتدى الشارقة» يعرف التسامح في الحضارة الإسلامية

المنتدى الإسلامي في الشارقة. من المصدر

أطلق المنتدى الإسلامي بالشارقة، أمس، برنامج «الحضارة الإسلامية» العلمي، الذي استعرض دور الحضارة الإسلامية في نشر التسامح في أرجاء العالم. وقال أستاذ التاريخ والحضارة الإسلامية في كلية الآداب بجامعة الشارقة، الدكتور نورالدين الصغير، إن الحضارة الإسلامية تتميز عن غيرها من الحضارات بمجموعة من الخصائص والصفات، أهمها أنها حضارة مصدرها الوحي، وأنها حضارة إنسانية تكرّم الإنسان وتخدمه، وتهدف إلى التقدم والرقي في مختلف نواحي الحياة، وتضم مختلف الأجناس دون التفريق بينها، وتعطيها فرصاً متساوية في الحياة، إضافة إلى أن القيم الأخلاقية تحكمها وتنظمها.

وأضاف الصغير أن الحضارة الإسلامية حضارة عقلية وعلمية، تقوم على التسامح، إذ لم تظهر حضارة قبلها اتصفت بالتسامح كما اتصفت به، خصوصاً التسامح بين الأديان، إذ تعايشت الحضارة الإسلامية مع الأديان الأخرى.

وأشار إلى أن الحضارة الإسلامية عند ابن خلدون كانت الوصول إلى قمة العمران والتطور الثقافي والشخصي للمجتمع، والرقي الاجتماعي الثابت، ضمن الإطار الاجتماعي والتاريخي، إذ يعتبر ابن خلدون أول من استخدم مصطلح الحضارة بمفهومه القريب من معناه حديثاً.

ويهدف البرنامج الى نشر ثقافة وتاريخ الحضارة الإسلامية بالمجتمع، وتعريف الأفراد بخصائصها الجلية.

طباعة