لإيجاد حلول لمواجهة التحديات الاجتماعية وتحقيق التنمية المستدامة

«معاً» تطلق أول حلقة نقاش بمشاركة ممثلي القطاعين الحكومي والخاص

النقاشات ركزت على تقديم الدعم لأصحاب الهمم ليتمكنوا من النجاح في جميع مراحل حياتهم. من المصدر

شاركت مجموعة من مؤسسات وشركات القطاع الخاص والهيئات الحكومية بأبوظبي، في أول حلقة نقاش تستضيفها هيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، في إطار التزامها مع الهيئة في الحث على إيجاد حلول لمواجهة التحديات الاجتماعية، ودعم الجهود الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة للمجتمع، عبر إشراك مختلف القطاعات، وإلهام روّاد الأعمال الاجتماعيين لتقديم حلول اجتماعية مبتكرة لمواجهة القضايا الاجتماعية.

وعُقدت حلقة النقاش بحضور مجموعة من ممثلي المؤسسات والشركات الخاصة والحكومية، من ضمنها دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وشركة مبادلة، ودائرة تنمية المجتمع، ودائرة التعليم والمعرفة. والجلسة تعد الأولى التي تستضيفها هيئة «معاً» في إطار مبادرتها الجديدة التي تهدف إلى تطوير الأفكار الاجتماعية المبتكرة.

كما ترأس الجلسة، التي حضرها أكثر من 70 ضيفاً، رئيس دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، الدكتور مغير خميس الخييلي، بالإضافة إلى مدير عام هيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، سلامة العميمي، التي شاركت في جلسة الأسئلة والأجوبة مع الحضور.

وأوضح الخييلي أهمية استضافة مثل هذا الملتقى، باعتباره منصة ممتازة للتوعية بالتحديات التي تواجه أصحاب الهمم، والعمل على إيجاد الحلول المبتكرة التي تسهم في تحسين نمط حياتهم وتحقيق تطلعاتهم.

وقال: «شكلت حلقة النقاش فرصة رائعة للتعمق في القضايا الملحة التي تواجه أصحاب الهمم، ولنشر الوعي بأهمية طرح حلول مناسبة للتحديات التي يواجهونها، فنحن نسعى من خلال هذه الجلسات إلى تعزيز الترابط الاجتماعي بين كل شرائح وأطياف المجتمع، ومن هذا المنطلق جمعنا في هذه الجلسة شخصيات ريادية من أصحاب الخبرة والمعرفة، للاطلاع على أفضل الممارسات المتبعة في هذا المجال، والتعاون معاً على تقديم كل أشكال الدعم لأصحاب الهمم، ليتمكنوا من النجاح في جميع مراحل حياتهم بدءاً من المرحلة التعليمية في المدرسة والجامعة ووصولاً إلى العمل والتقاعد».

طباعة