ورشة عمل حول إعداد دليل إرشادي وطني للتغذية

نظم مكتب الأمن الغذائي في حكومة دولة الإمارات، ضمن إطار الجهود لتفعيل مستهدفات خارطة طريق الأمن الغذائي القائم على الابتكار، ورشة عمل حول إعداد الدليل الإرشادي الوطني للتغذية، والخطة الوطنية الاستراتيجية للتغذية، بالشراكة مع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، ومكتب رئاسة مجلس الوزراء في وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، وذلك بحضور ومشاركة فاعلة من هيئات الصحة في إمارة أبوظبي ودبي والشارقة.

وتأتي الورشة على خلفية المناقشات التي قامت بها وزيرة دولة للأمن الغذائي مريم بنت محمد المهيري، مع وحدة الاستشارات الاقتصادية EIU، وذلك لتعزيز تنافسية الدولة ضمن مؤشر الأمن الغذائي العالمي، حيث ناقشت الورشة أهم محاور التحسين ضمن منظومة الأمن الغذائي، وشارك فيها مسؤولون وخبراء ومتخصصون من دائرة الصحة بأبوظبي وهيئة الصحة بدبي وهيئة الشارقة الصحية، حيث تم وضع اللمسات الأخيرة على مسودات الدليل، والخطة الوطنية لتعزيز مكانة الدولة في التصنيف العالمي للأمن الغذائي، وصولاً إلى أفضل 10 دول آمنة غذائياً في العالم بحلول عام 2021. ويهدف الدليل الإرشادي الموحد إلى تحسين الوضع الغذائي لمجتمع دولة الإمارات، وتعزيز الوقاية من الإصابة بأمراض سوء التغذية والسمنة والأمراض المزمنة، من خلال تعميم الدليل الإرشادي الغذائي كوسيلة تثقيفية غذائية للجهات الرسمية ولأفراد المجتمع كافة، بما يضمن تحفيز وتشجيع الأفراد على ممارسة الأنشطة الرياضية المكملة لجهود سلامة التغذية لدولة الإمارات.

وقال وزير الصحة ووقاية المجتمع عبدالرحمن بن محمد العويس، إن ورشة العمل التي تمحورت حول إعداد الدليل الإرشادي الوطني للتغذية، تمهيداً لإطلاق الخطة الوطنية الاستراتيجية للتغذية في دولة الإمارات، شهدت تكاتف جهود مشتركة من 18 جهة وطنية، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

• الورشة ناقشت أهم محاور التحسين ضمن منظومة الأمن الغذائي، وشارك فيها مسؤولون وخبراء.

طباعة