استقبل البرهان.. وشدد على أن العلاقات الإماراتية - السودانية أخوية ومتجذرة على كل المستويات

محمد بن زايد يؤكد دعم الإمارات للسودان في كل ما يحفظ أمنها واستقرارها

صورة

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، دعم دولة الإمارات العربية المتحدة الكامل لجمهورية السودان الشقيقة، في ظل الظروف والمتغيرات الحالية التي تمرّ بها، ووقوفها إلى جانبها في كل ما يحفظ أمنها واستقرارها، ويحقق طموحات شعبها الشقيق إلى التنمية والتطور، ويؤدي إلى الانتقال السياسي السلمي في إطار من التوافق والوحدة الوطنية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أمس، في أبوظبي، مع رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، الذي يزور الدولة حالياً.

وعبّر سموه، خلال اللقاء الذي حضره سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، عن ثقته الكبيرة بقدرة الشعب السوداني الشقيق ومؤسساته الوطنية، على تجاوز المرحلة الحالية، والتوجه إلى المستقبل بروح وطنية واحدة، مؤكداً أن دولة الإمارات العربية المتحدة حريصة على مساندة السودان في كل ما فيه الخير لشعبها الشقيق.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أهمية الحوار بين السودانيين في هذه المرحلة الحساسة، فمن خلال الحوار الذي يسعى إلى تحقيق الوفاق، ستنجح السودان وتحقق مرادها وتعزّز استقرارها وبناءها، وتبدأ مرحلة جديدة ومزدهرة، بخطى واثقة تجاه المستقبل.

وأشار سموه إلى أن العلاقات الإماراتية - السودانية أخوية ومتجذرة على المستويات كافة، وأن دولة الإمارات العربية المتحدة، تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، تبادر دائماً إلى تقديم الدعم للشعب السوداني الشقيق، بما يعكس عمق العلاقات التي تجمع بين الشعبين الشقيقين، وما يربط بينهما من وشائج الأخوة والمحبة.

وتمنى سموه لجمهورية السودان وشعبها مستقبلاً مشرقاً يعمّه التقدم والتنمية والوفاق.

من جانبه، أعرب الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، عن شكره وتقديره لمواقف دولة الإمارات العربية المتحدة الأصيلة تجاه الشعب السوداني، مثمناً الدعم الذي قدمته الإمارات إلى السودان بهدف تعزيز اقتصادها، مشيراً إلى عمق العلاقات الأخوية التي تجمع الشعبين الشقيقين.

حضر اللقاء وزير دولة لشؤون الدفاع، محمد بن أحمد البواردي، ورئيس أركان القوات المسلحة، الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي، ووكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، محمد مبارك المزروعي، ونائب مدير مكتب وزير شؤون الرئاسة، حميد سعيد النيادي، وسفير الدولة لدى جمهورية السودان، حمد محمد حميد الجنيبي، والوفد المرافق للفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان.

وكان الفريق أول عبدالفتاح البرهان، وصل إلى البلاد مساء أمس. وكان في استقباله لدى وصوله مطار الرئاسة في أبوظبي، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

كما كان في الاستقبال سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، ومحمد بن أحمد البواردي، ومحمد مبارك المزروعي، وحميد سعيد النيادي، وحمد محمد حميد الجنيبي.


ولي عهد أبوظبي:

«السودان ستعزز استقرارها وبناءها بالحوار، وتبدأ مرحلة جديدة ومزدهرة بخطى واثقة تجاه المستقبل».

«الإمارات تبادر دائماً إلى تقديم الدعم للشعب السوداني الشقيق، بما يعكس عمق العلاقات التي تجمع بين الشعبين الشقيقين».

طباعة