لجنة في «الوطني» تناقش سياسة «بريد الإمارات»

اللجنة ناقشت سياسة «بريد الإمارات» ضمن محاور أهمها سياسة التوطين. من المصدر

ناقشت اللجنة المؤقتة لمناقشة موضوع «سياسة مجموعة بريد الإمارات» في المجلس الوطني الاتحادي، تقريرها في شأن الموضوع، خلال اجتماع عقدته أمس في دبي، برئاسة رئيس اللجنة حمد أحمد الرحومي.

وقال الرحومي إن اللجنة ناقشت تقريرها في شأن الموضوع كما ناقشت الملاحظات التي خرجت بها اللجنة خلال اجتماعاتها الماضية، وبعد عقد العديد من اللقاءات مع الجهات المعنية بالموضوع خصوصاً الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية وديوان المحاسبة ومجموعة بريد الإمارات، بالإضافة إلى الزيارة الميدانية التي قامت بها اللجنة للمجموعة.

وأضاف أن اللجنة ستواصل مناقشة تقريرها في شأن الموضوع ليتم إقراره ورفعه إلى المجلس لمناقشته في جلساته المقبلة، موضحاً أن اللجنة ناقشت موضوع «سياسة مجموعة بريد الإمارات» ضمن ثلاثة محاور هي: سياسة التوطين وإدارة الموارد البشرية، وجودة الخدمات المقدمة للجمهور، وإدارة الاستثمار في المجموعة.

وأكد الرحومي أهمية مناقشة الموضوع كون «مجموعة بريد الإمارات» لديها فرص عمل عديدة للمواطنين في الإمارات، بما يسهم في عملية التوطين التي تعد أولوية في نقاشات اللجنة لهذا الموضوع العام، مشيراً إلى أن تقرير اللجنة سيشمل العديد من التوصيات التي تصب في مصلحة التوطين وتطوير الخدمات التي تقدمها «مجموعة بريد الإمارات».

طباعة