تحسينات مرورية لشارع الشيخ زايد في أبوظبي بـ 97 مليون درهم

أعمال التوسعة لن تعرقل حركة المرور. الإمارات اليوم

باشرت شركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة) تنفيذ أعمال مشروع التحسينات المرورية لشارع الشيخ زايد بن سلطان (شارع القرم الشرقي) بكلفة تقديرية تبلغ 97 مليون درهم، بعد أن أكملت كل الأعمال والتجهيزات الأساسية لذلك، مشيرة إلى أنها تقوم حالياً باستكمال أعمال نقل الخدمات المتعارضة والعمل على توسعة الطريق، بالتعاون والتنسيق مع دائرة النقل، ودائرة التخطيط العمراني والبلديات، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، وشركة أبوظبي للتوزيع، ومركز التحكم والمراقبة، وعدد من الجهات الأخرى ذات العلاقة.

وأوضحت «مساندة» أن المشروع يبدأ من تقاطع شارع الوزارات إلى تقاطع شارع قصر البحر، فيما ستتم توسعة شارع الشيخ زايد من شارع ظفير إلى شارع سلامة بن بطي، وذلك بإضافة حارة ليصبح خمس حارات بدلاً من أربع، بهدف استيعاب الكثافة المرورية في أوقات الذروة وتقليل الازدحام المروري، إذ إن الشارع يعتبر وصلة رئيسة بين المناطق الخارجية وجزيرة أبوظبي.

وأشارت إلى أنها ستنفذ أعمال التوسعة في المشروع من دون أي عرقلة لحركة المرور في الشارع باعتباره طريقاً رئيساً وحيوياً، حيث ستتم المحافظة على حركة تدفق المركبات بالمحافظة على المسارات المستخدمة وتفادي إغلاقها، لافتة إلى أن المشروع يعمل فيه 600 عامل يسابقون الزمن ليلاً ونهاراً لإنجاز المشروع في غضون 165 يوماً وفق الخطة المعتمدة للتنفيذ، نظراً لأهمية المشروع مع الالتزام بأرقى المواصفات والمعايير العالمية.

طباعة