«خلدون» يعاني أمراضاً مزمنة.. ويعجز عن صرف «الوصفة الطبية»

يعاني «خلدون» (46 عاماً، أردني) من أمراض مزمنة عدة، من بينها السكري والضغط، إضافة إلى وجود مشكلات في القلب. ووفقاً لمستشفى المفرق، فهو يحتاج إلى أدوية لمدى الحياة، تبلغ كلفتها سنوياً 10 آلاف و800 درهم.

وتغطي بطاقة التأمين الصحي ما نسبته 70% من قيمة فاتورة الدواء، فيما يتعين على المريض سداد الـ30% المتبقية. إلا أن المبلغ المطلوب يتجاوز إمكانات المريض المالية المتواضعة، باعتباره عاطلاً عن العمل، ويمنعه - تالياً - من صرف وصفته الطبية.

بدأت معاناة «خلدون» عام 2014 عندما تعرض للإصابة بجلطة في القلب، نقل على إثرها إلى مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي، ومكث في المستشفى ستة أيام، أجريت له خلالها عملية جراحية تمثلت في تركيب دعامة للقلب، بسبب إصابته بضعف شديد في هذه العضلة. وفي العام نفسه تعرض لوعكة صحية مماثلة، تطلبت تركيب دعامة أخرى له. وتواصلت معاناته الصحية ما بين عامي 2014 - 2019 إذ أجريت له سبع عمليات قسطرة، وتم تركيب 13 دعامة للقلب، وبالون طبي واحد.

وقال «خلدون»: «وضعي الصحي يسوء بين فترة وأخرى، فقد أصبت بمرضي السكري والضغط، ما فاقم وضعي النفسي والصحي والمعيشي». أنجب خلدون أربعة أبناء خلال إقامته في الدولة، التي تزيد على 23 عاماً. وكان قد عمل في وظيفة فني جيولوجي، ثم اتجه للأعمال الحرة، ولكنه خسر تجارته، ولم يتمكن من العثور على وظيفة أخرى مجدداً، بسبب سوء وضعه الصحي.

ويضيف: «زوجتي هي المعيلة الوحيدة للأسرة، وهي تعمل معلمة في إحدى المدارس الحكومية في أبوظبي، وتتقاضى 13 ألفاً و750 درهماً، تسدد منها إيجار المسكن، و2876 درهماً شهرياً للبنك، و4000 درهم لرسوم أبنائي الدراسية، والبقية تذهب لمصروفات الحياة ومتطلباتها وفواتير الكهرباء والماء. لا أعرف كيف أتدبر ثمن أدويتي الشهرية في ظل عجزي عن مساندة زوجتي. أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي في شراء الأدوية».

ويشير تقرير طبي صادر من مستشفى المفرق إلى أن «المريض يعاني أمراضاً مزمنة عدة، منها الضغط والسكري إضافة إلى وجود مشكلات في القلب، تتمثل في ضعف العضلة».


ويؤكد التقرير تركيب دعامات لقلب المريض في مستشفيات عدة، وحاجته إلى الأدوية لمدى الحياة.

طباعة