مواثيق

25 وكالة أنباء تعزّز التسامح بميثاق تعاون

صورة

وقّعت وكالة أنباء الإمارات (وام) و25 وكالة أنباء عالمية، الشهر الماضي، ميثاق وكالات الأنباء للتسامح، الذي يركز على ضرورة تبادل الأخبار التي تستهدف تعزيز التفاهم بين البشر.

وشملت بنود الميثاق التأكيد على الأهمية القصوى التي تمثلها القمة العالمية للحكومات 2019، والمحاور الرئيسة التي ناقشتها في صناعة مستقبل العالم، والدور المأمول من الإعلام في تطوير أدواته، عبر تقديم تقنيات وابتكارات تسهم في دعم صناعة المحتوى الإعلامي، لما فيه مصلحة البشرية.

وأكدت تبادل الأخبار المكتوبة، والصور، ومقاطع الفيديو، وأي مواد صحافية أخرى، باختلاف أنواعها، المتعلقة بموضوع التسامح، وكذلك الأخبار التي تعزّز مفهوم التعايش بين الثقافات والشعوب، إلى جانب أخبار المبادرات والمشروعات التي تهدف إلى تعزيز قيم ومبادئ التسامح، وأخبار الحوارات التي تُجرى بين الثقافات والحضارات المختلفة، وأخبار البرامج الثقافية والمجتمعية التي تسهم في بناء مجتمعات متسامحة، إلى جانب تلك التي تتعلق بصياغة تشريعات وسياسات تسهم في غرس التسامح الثقافي والديني.

ونصّ على تعزيز المحتوى الإعلامي المرتبط بالتسامح، وتوظيف الأدوات الإعلامية لرفع مستوى هذا المحتوى، وتسليط الضوء على النجاحات العالمية في تعزيز هذه القيمة لخدمة البشرية، انطلاقاً من التأثير الإيجابي للتسامح في حماية الشعوب من الانسياق خلف الكراهية والتعصب والطائفية، إضافة إلى استشراف مستقبل الممارسات التي تغرس قيم ومبادئ التسامح في الشعوب في جميع قطاعات ونواحي الحياة، الشخصية منها والمهنية، وتسليط الضوء على دور الشباب في بناء مجتمعات متسامحة، والدفع نحو تعزيز مشاركتهم في اتخاذ القرار ورسم خطط المستقبل.

وكان وزير دولة رئيس المجلس الوطني للإعلام، سلطان بن أحمد الجابر، الذي شهد توقيع الميثاق على هامش فعاليات القمة العالمية للحكومات، أكد أن قيم التسامح نهج أصيل لدولة الإمارات، إذ سعت لتجسيد ذلك عبر عمل مؤسسي وجهد متواصل، لضمان تحقيق أهداف التسامح وقيمه النبيلة في جميع مجالات الحياة.

طباعة