خبيران: التلفزيون يتفوّق على «الإعلام الرقمي» ويحافظ على مكانته

صورة

أفاد خبيران في مجال العمل التلفزيوني، خلال جلسة «مستقبل التلفزيون»، التي أدارتها رئيسة تحرير «دبي بوست»، خديجة المرزوقي، بأن التلفزيون التقليدي لايزال محافظاً على مكانته الرائدة عند المشاهد العربي، على الرغم من الظهور القوي للإعلام الرقمي «الديجيتال»، مشيرَين إلى أن التلفزيون يعد مصدراً رئيساً لمواد «السوشيال ميديا» الإعلامية.

وأكد رئيس «CBC Extra News»، ألبرت شفيق، أن الشاشة العربية لم تفقد أهميتها لدى المشاهد، لكنها تواجه تحديات متعددة مصدرها «السوشيال ميديا»، لافتاً إلى أن التلفزيون لاتزال له النسبة الأكبر من المشاهدة، لذلك لابد أن يواجه التحديات بأن يعيش وسط الجمهور، وأن يقصّر مدد المحتوى التي تتسم بالطول والملل، إذ إن المشاهد بات يحتاج إلى محتوى سريع ومفيد، وهذا ما يتميز به محتوى الإعلام الرقمي «الديجيتال»، إضافة إلى ضرورة أن تتوافر الصورة ضمن المحتوى.

وشدد على ضرورة أن يكون لكل تلفزيون منصة إلكترونية، يستطيع من خلالها الوصول إلى أكبر عدد من المشاهدين الذين لم تتسنّ لهم متابعة الشاشة.

وأشار إلى أن عدد المشاهدين للتلفزيون التقليدي، حسب آخر إحصائية قامت بها شبكة (BBC) في عام 2016، بلغ 90% في الوطن العربي، و60% مازالوا يتابعون الإذاعات.

من جانبه، قال مدير المحتوى الرقمي في MBC، جوهانس لارتشر، إن التلفزيون لايزال يحتفظ بمشاهديه، لكن هيكلية العمل التلفزيوني تحتاج إلى تغيير في ظل التطورات المتلاحقة في العالم الرقمي، مؤكداً ضرورة الحرص على تحقيق ما يطلبه المشاهد، وشدد على أن التلفزيون التقليدي والإعلام الرقمي متكاملان وليسا متنافسين.

طباعة