الهاملي: «توطين 360» خارطة طريق لشباب الوطن

الهاملي التقى طلبة مشاركين في المنتدى وشارك في عدد من الفعاليات. وام

أكد وزير الموارد البشرية والتوطين، ناصر بن ثاني الهاملي، أن منتدى الطلبة «توطين 360» يُعد بمثابة خارطة الطريق لرسم المسار المهني والوظيفي لشباب الوطن، والتعرف إلى الوظائف المطلوبة في القطاعات الاقتصادية المختلفة على المدى القصير والمتوسط والبعيد، وهو الأمر الذي يمكنهم من بناء مستقبلهم المهني والوظيفي، وفقاً لاحتياجات سوق العمل، لا سيما في ضوء ما يوفره المنتدى من برامج التدريب والإرشاد ومهارات التوظيف والرقمية، فضلاً عن مهارات القرن 21.

وأشار إلى أن التفاعل الذي أبداه الطلبة والشباب مع فعاليات المنتدى بمختلف دوراته يؤكد وعيهم وإدراكهم بأهمية التخطيط للمستقبل المهني والوظيفي، واستعدادهم للالتحاق بالفرص المتوافرة في القطاع الخاص، خصوصاً في ضوء التأهيل الأكاديمي عالي المستوى في مؤسسات التعليم في الدولة، وما توفره وزارة الموارد البشرية والتوطين من برامج للتدريب والإرشاد المهني بالتعاون مع شركائها.

وأكد أن تدريب وإرشاد الشباب المواطن وتوجيه مساراتهم المهنية وتمكينهم في وظائف القطاع الخاص من أهم أولويات عمل وزارة الموارد البشرية والتوطين، بالتعاون مع شركائها في القطاعين الحكومي والخاص، وبما يلبي توجيهات القيادة الرشيدة، ويسهم في تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021.

جاء ذلك، خلال زيارته «منتدى الطلبة توطين 360» الذي اختتم في إمارة الشارقة، أمس، بمشاركة 3200 مواطن ومواطنة من طلبة مرحلتي التعليم الجامعي والثانوية العامة على مدار ثلاثة أيام، برعاية مجلس التعليم والموارد البشرية وبتنظيم وزارة الموارد البشرية والتوطين، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم.

والتقى الهاملي طلبة مشاركين بالمنتدى وشارك في عدد من الفعاليات.

وعبر الطلبة عن سعادتهم بالمشاركة في المنتدى الذي يأتي في إطار «البرنامج الوطني للتوجيه والإرشاد المهني»، الذي أطلقته وزارة الموارد البشرية والتوطين بهدف توعية الطلبة والشباب المواطنين بأهمية العمل في القطاع الخاص وإبراز المزايا التي يوفرها، إلى جانب إرشادهم مهنياً وتمكينهم وصولاً الى توظيفيهم في هذا القطاع الاستراتيجي المهم.

وأكدوا استفادتهم من مختلف فعالياته التي بلغت 136 فعالية ضمت 30 ورشة إرشاد مهني و84 ورشة تدريبية و20 جلسة توعية وتحفيز تناولت قصص نجاح كوادر وطنية عاملة في القطاع الخاص، بمشاركة 23 متحدثاً و45 مرشداً ومدرباً.

وتضمنت فعاليات اليوم الثالث والأخير من المنتدى ست محطات رئيسة استهدفت توجيه المواطنين وتدريبهم وتمكينهم من العمل في القطاع الخاص، حيث شاركوا ضمن محطة اكتشاف القدرات في 10 ورش للتوجيه والتقييم المهني زودت المشاركين بأدوات ومهارات المقابلات الوظيفية وكيفية كتابة السيرة الذاتية، فضلاً عن تحديد الأهداف الوظيفية.

وشارك الطلبة ضمن محطة التدريب في 30 ورشة تدريبية تناولت سلوكيات سوق العمل في القطاع الخاص واحتياجاته، فضلاً عن مهارات الاتصال والتعاون والابتكار والتفكير التحليلي.

وتضمنت محطة التوعية والتحفيز ست جلسات قدم خلالها عدد من الشباب المواطنين والمواطنات تجارب عملهم في القطاع الخاص، ومستجدات العمل في القطاعات الاقتصادية الاستراتيجية، مستعرضين الامتيازات التي يوفرها هذا القطاع للعاملين في مؤسساته وشركاته.

ومن المقرر أن تكون المحطة المقبلة من «توطين 360» في إمارة دبي.

طباعة