انخفاض نسبة الإجازات المرضية في الفجيرة العام الماضي

محمد الزيودي. من المصدر

كشف مدير الموارد البشرية في الفجيرة، محمد الزيودي، عن انخفاض نسبة الإجازات المرضية بواقع 5%، العام الماضي، مقابل الأعوام السابقة، مشيراً إلى أن نسبة الإجازات المرضية تزيد في شهر يوليو، وتقل في ديسمبر.

وأوضح أن النظام الإلكتروني لتصديق الإجازات، وجرد عدد الإجازات التي يقدمها كل طبيب في المستشفيات والعيادات الحكومية والخاصة في الإمارة نهاية كل عام، كانا من أسباب انخفاضها، مشيراً إلى أن تشريعات وزارة الصحة ووقاية المجتمع نظمت عملية منح الإجازات المرضية وحددتها في تخصص الطبيب، إذ يمكن أن يمنح الممارس إجازة حتى ثلاثة أيام، فيما يعطي الطبيب الاختصاصي والاستشاري ضمن صلاحياتهما سبعة أيام قابلة للتمديد لـ14 يوماً، مشيراً إلى أن الإجازات المتكررة، وتلك التي تتجاوز أربعة أيام، تخضع للجنة طبية.

وأفاد الزيودي بأن نسبة الاستقالات انخفضت بشكل كبير، لتصبح استقالة واحدة فقط، مؤكداً أن الدائرة سجلت أعلى رقم في نسبة التوطين بالإمارة، والذي بلغ 94%، واستطاعت أن تواجه التحدي بنجاح، من خلال دعم تطوير سياسات ذات كفاءة وملائمة، تسهم في تحسين أداء فاعلية سوق العمل، ودعم اتخاذ القرارات لتحقيق نتائج أفضل في مجال توظيف المواطنين والعمالة الوافدة المؤقتة، ما يسهم في تحقيق أفضل المخرجات لسوق العمل في الإمارة، كما أسهمت الدائرة في تطوير الكوادر الوطنية، من خلال تشجيع المواطنين على الانضمام إلى القطاع الخاص بأعداد أكبر.

 

طباعة