«المترو» استحوذ على 35% من عدد المستخدمين

589 مليون راكب استخدموا وسائل النقل الجماعي في دبي العام الماضي

صورة

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات أن عدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي والتنقل المشترك في دبي، التي تشمل مترو دبي وترام دبي وحافلات المواصلات العامة، ووسائل النقل البحري (العبرات والفيري والتاكسي المائي والباص المائي)، ومركبات الحجز الإلكتروني ومركبات التأجير الذكي، إضافة إلى مركبات الأجرة (تاكسي دبي وشركات الامتياز)، في عام 2018، بلغ نحو 589 مليون راكب، مقارنة بنحو 569 مليون راكب في 2017، وبلغ المتوسط اليومي لعدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي العام الماضي نحو مليون و610 آلاف راكب، مقارنة بنحو مليون و560 ألف راكب في 2017.

وقال المدير العام رئيس مجلس المديرين في الهيئة، مطر الطاير، إن «شهر ديسمبر سجل أعلى معدل في عدد ركاب وسائل النقل الجماعي، حيث شهد نقل أكثر من 52 مليوناً و400 ألف راكب، بواقع 18 مليوناً و200 ألف راكب لمترو دبي، و15 مليوناً و400 ألف راكب لمركبات الأجرة، و14 مليوناً و700 ألف راكب للحافلات، ومليونين و100 ألف راكب لوسائل التنقل المشترك (مركبات الحجز الإلكتروني والتأجير الذكي)، ومليون و400 ألف راكب لوسائل النقل البحري، و580 ألف راكب لترام دبي، وحلّ شهر مارس ثانياً بـ52 مليوناً و300 ألف راكب، وتراوح عدد الركاب في بقية الأشهر بين 52 مليوناً و45 مليون راكب».

وأضاف: «استحوذ مترو دبي على النسبة الكبرى لعدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي والتنقل المشترك ومركبات الأجرة، بمعدل 35%، وجاءت مركبات الأجرة ثانياً بنسبة 30%، وحلّت حافلات المواصلات العامة ثالثاً بنسبة 29%، مشيراً إلى أن مترو دبي - بخطية الأحمر والأخضر - نقل العام الماضي 204 ملايين و400 ألف راكب، مقارنة بنحو 200 مليون و800 ألف راكب في 2017، وبلغ عدد مستخدمي الخط الأحمر لمترو دبي العام الماضي 132 مليوناً و400 ألف راكب، مقارنة بنحو 128 مليوناً و500 ألف راكب في 2017، فيما نقل الخط الأخضر العام الماضي 72 مليون راكب، ونقل عدداً مماثلاً في 2017».

وأشار إلى أن محطتي برجمان والاتحاد اللتين تعتبران محطات مشتركة على الخطين الأحمر والأخضر، استحوذتا على نصيب الأسد في عدد ركاب مترو دبي العام الماضي، حيث بلغ عدد ركاب محطة برجمان للخطين الأحمر والأخضر 12 مليوناً و800 ألف راكب، فيما بلغ عدد ركاب محطة الاتحاد 10 ملايين و900 ألف راكب.

وأوضح أن «ترام دبي نقل العام الماضي ستة ملايين و400 ألف راكب، مقارنة بنحو ستة ملايين و200 ألف راكب في 2017، فيما بلغ عدد مستخدمي حافلات المواصلات العامة العام الماضي 167 مليوناً و900 ألف راكب، مقارنة بنحو 155 مليوناً و32 ألف راكب في 2017، وبلغ عدد مستخدمي وسائل النقل البحري، التي تشمل (العبرات والباص المائي والتاكسي المائي وفيري دبي) العام الماضي 14 مليوناً و140 ألف راكب، مقارنة بنحو 13 مليوناً و76 ألف راكب في 2017، أما وسائل التنقل المشترك، التي تشمل (مركبات الحجز الإلكتروني والتأجير الذكي)، فقد نقلت 22 مليوناً و160 ألف راكب العام الماضي، مقارنة بنحو 17 مليوناً و50 ألف راكب في 2017»، مشيراً إلى أن مركبات الأجرة في دبي، التي تشمل (تاكسي دبي وهلا تاكسي وشركات الامتياز)، نقلت العام الماضي 173 مليوناً و768 ألف راكب.

وقال إن «الخطط الاستراتيجية والتنفيذية للطرق والنقل، التي تعمل هيئة الطرق والمواصلات بموجبها، تركز على مبدأ التكامل، بمعنى أن تحقيق الانسيابية وسهولة التنقل في الإمارة يعتمدان على توفير حلول متكاملة، تشمل تطوير وتوسيع شبكات الطرق والمعابر، ونظام النقل الجماعي بجميع عناصره من مترو وترام وحافلات ووسائل نقل بحري ووسائل الميل الأول والأخير، وتطوير مرافق المشاة والدرّاجات الهوائية، وتطوير أنظمة المرور والنقل التقنية اللازمة، لتحقيق أفضل استغلال وأعلى كفاءة لنظام الطرق والنقل الجماعي، وكذلك تطبيق السياسات القادرة على الحدّ من اعتماد الجمهور على المركبات الخاصة.


64 %

من الركاب في دبي تنقلوا بالمترو والحافلات.

طباعة