محمد بن زايد ورئيسة سنغافورة يبحثان علاقات البلدين والتطورات الإقليمية والدولية

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورئيسة جمهورية سنغافورة حليمة يعقوب.. علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين وإمكانات تنميتها بما يحقق مصالحهما المتبادلة إضافة إلى عدد من القضايا التي تهم البلدين.

ورحبت رئيسة سنغافورة - خلال اللقاء الذي جرى اليوم في القصر الجمهوري في سنغافورة - بزيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى سنغافورة متطلعة إلى أن تسهم زيارة سموه في تعزيز ودفع علاقات البلدين الصديقين بما يلبي تطلعاتهما المستقبلية.

وبحث الجانبان خلال اللقاء..السبل الكفيلة بتعزيز وتنمية العلاقات الثنائية وتطوير أوجه التعاون المشترك بين البلدين خاصة تعاونهما في المجالات التجارية والاقتصادية والاستثمارية والسياحية والثقافية والتعليمية.

كما تبادل الجانبان وجهات النظر تجاه عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

ونقل سموه - خلال لقائه رئيسة جمهورية سنغافورة حليمة يعقوب - تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وتمنياته للشعب السنغافوري الصديق المزيد من التقدُّم والتنمية والرخاء.

وعبَّر سموه عن تطلُّعه إلى مزيد من تعزيز العلاقات الإماراتية - السنغافورية، وتعميقها، ودفعها إلى الأمام بما يتوافر لها من فرص كبيرة للتطور والنماء والازدهار.

وأشار سموه إلى اهتمام دولة الإمارات بالتجربة التنموية السنغافورية والتعرف على مقومات وعوامل تميزها ونجاحها في إطار سعي الدولة للاستفادة من التجارب المتميزة التي تحققها مختلف الدول وذلك بهدف دعم عملية التنمية ودفع عجلة التطور الاقتصادي الذي تشهده الدولة.

وشدد سموه على دعم دولة الإمارات للجهود والمساعي الهادفة إلى تحقيق الأمن والسلم والاستقرار الإقليمي والدولي.. إضافة إلى مبادراتها ودورها الإنساني في تعزيز قيم التسامح والحوار والتعايش بين مختلف الشعوب والدول في العالم.

من جانبها رحبت الرئيسة السنغافورية بزيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وتمنياتها أن تسهم هذه الزيارة في تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين والشعبين الصديقين.. محمّلة سموه تحياتها إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وتمنياتها لدولة الإمارات مزيدا من التطور والرخاء.

وقد أقامت الرئيسة حليمة يعقوب مأدبة غداء احتفاء بزيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والوفد الموافق إلى سنغافورة.

كما وقع سموه في سجل كبار زوار القصر الجمهوري بمناسبة زيارته الرسمية إلى جمهورية سنغافورة .

حضر اللقاء .. وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور بن محمد قرقاش ووزير الطاقة والصناعة سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي ووزير التربية والتعليم حسين بن إبراهيم الحمادي ووزيرة الثقافة وتنمية المعرفة نورة بنت محمد الكعبي ووزير التغير المناخي والبيئة الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي ووزير دولة الدكتور سلطان بن أحمد الجابر ورئيس جهاز الشؤون التنفيذية خلدون خليفة المبارك ووكيل ديوان ولي عهد أبوظبي محمد مبارك المزروعي وسفير الدولة لدى جمهورية سنغافورة محمد عمرعبدالله بلفقيه.

كما حضر اللقاء من الجانب السنغافوري وزير الخارجية الدكتور فيفيان بالاكريشنان ووزير الاتصالات والمعلومات وزير العلاقات التجارية إس إيسواران ووزير دولة أول لشؤون الدفاع والخارجية الدكتور محمد مالكي بن عثمان والسكرتير الخاص الأول للرئيسة بيني لي وعدد من المسؤولين.

 

طباعة