إطلاق «خوذتي سلامتي» للتوعية بإجراءات السلامة في بيئة العمل

زيارات ميدانية أسبوعية للمواقع الإنشائية ومساكن العمال في دبي

نفذت اللجنة الدائمة لشؤون العمال في دبي جولات ميدانية عدة على مواقع العمل، للتأكد من التزام العمال بإجراءات وتدابير السلامة في مواقع العمل، وذلك ضمن مبادرة «خوذتي سلامتي» التي أطلقتها أخيراً، ضمن خطتها التوعوية للعام الجاري، وفق نائب مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي رئيس اللجنة الدائمة لشؤون العمال في دبي، اللواء عبيد مهير بن سرور.

وقال بن سرور لـ«الإمارات اليوم» إن اللجنة تنفذ ضمن خطتها زيارات ميدانية أسبوعية تشمل المواقع الإنشائية، ومساكن العمال، للتأكد من الالتزام بتدابير وإجراءات السلامة في بيئة العمل، والحد من إصابات العمل التي قد تنتج عن تجاهل هذه الإجراءات.

وتابع: «تقوم اللجنة بالتعاون مع بلدية دبي بتنفيذ زيارات ميدانية مشتركة، للتوعية والرقابة على مواقع العمل ومساكن العمال، للتأكد من التزام الجميع بتعليمات اللجنة، وتوعية العمال بحقوقهم وواجباتهم».

وأكد أن اللجنة تتبع نظاماً صارماً في ما يتعلق بالصحة والسلامة في مساكن العمال، أدى إلى تراجع المخالفات بشكل كبير، كما أدى إلى رفع مستوى السكن تدريجياً ليشمل مزايا استثنائية لم تكن متوافرة من قبل.

وذكر أن كل المساكن الجديدة للعمال يتم إنشاؤها وفق المعايير العامة التي وضعتها حكومة دبي، فيما تخضع المساكن القديمة لعملية إحلال تدريجي لتتناسب مع مواصفات المساكن الجديدة.

ولفت إلى أن اللجنة تعمل على إعداد حزمة من المبادرات الخاصة بالعمال تزامناً مع عام التسامح، تتضمن توزيع وجبات غذائية، وتنفيذ عدد من الأنشطة والبرامج الترفيهية لهم. وذكر أن اللجنة ستتوسع خلال الفترة المقبلة في تقديم مبادرات التوعية، لتشمل أصحاب العمل والمديرين والمشرفين على العمالة في المنشآت الخاصة.

طباعة