حملات للتأكد من معايير فتحات نوافذ البنايات في رأس الخيمة

النافذة التي سقطت منها الطفلة لين الأسبوع الماضي. من المصدر

تعتزم إدارة الدفاع المدني في رأس الخيمة تنفيذ حملات تفتيشية وتوعوية على البنايات السكنية في إمارة رأس الخيمة؛ للتأكد من مدى التزامها بتطبيق معايير (كود الإمارات) الخاص بمقدار فتحات النوافذ، على خلفية سقوط الطفلة (لين 19 شهراً) من الطابق العاشر في إحدى البنايات السكنية في مدينة رأس الخيمة الأسبوع الماضي.

وكشف مصدر في الإدارة، لـ«الإمارات اليوم» أن البناية التي سقطت منها الطفلة ملتزمة بمعايير مقدار فتحات النوافذ القديمة، التي تفتح من الأسفل إلى الأعلى، حيث وصلت الطفلة إلى النافذة وحشرت نفسها بفتحة النافذة وسقطت من الطابق العاشر. وأوضح أن الحملات التفتيشية التي سيتم تنفيذها على جميع البنايات السكنية في رأس الخيمة تشمل التأكد من مدى التزام البنايات السكنية الجديدة بالاشتراطات الجديدة المتعلقة بالنوافذ التي أصدرها (كود الإمارات) دليل الإمارات للحماية من الحريق وحماية الأرواح، الذي اشترط أن يكون مقدار فتحة النافذة لا يزيد على 10 سم، وأن يكون مفتاح غلق النافذة من الانسيابية من الأعلى إلى الأسفل، وأن يكون مقدار ارتفاع النافذة 86.5 سم.

وأضاف أن المعايير الجديدة لـ(كود الإمارات) أسهمت في منع حوادث سقوط الأطفال من النوافذ في البنايات السكنية، مشيراً إلى أن بعض البنايات تطبق المعايير القديمة في مقدار غلق وفتح النافذة من الأسفل إلى الأعلى وليس من الأعلى إلى الأسفل، ما أدى إلى سقوط الطفلة لين الأسبوع الماضي في إحدى البنايات السكنية.

وأشار إلى أن حملة الإدارة ستركز على تطبيق اشتراطات النوافذ للبنايات الجديدة والقديمة، إضافة إلى إجراء توعية شاملة بمعايير (كود الإمارات)؛ لحث مالكي البنايات القديمة على أهمية الالتزام بها وتطبيقها.


البناية التي سقطت منها الطفلة لين ملتزمة بمعايير مقدار فتحات النوافذ القديمة.

طباعة