ضمن مبادرة لـ «تنمية المجتمع» لتحقيق التلاحم الأسري والتمكين الاجتماعي

40 % من مشروعات الأسر المنتجة أنشأها شباب

مشروعات لأسر منتجة خلال مشاركتها في معارض محلية وإقليمية. من المصدر

كشفت إحصاءات وزارة تنمية المجتمع أن ما يقارب 40% من المسجلين في مبادرة «مشاريع الأسر المنتجة» تقع أعمارهم في العقدين الثاني والثالث، وأن 213 أسرة مشاركة في المبادرة تقل أعمارها عن 21 عاماً، وتتضمن فئات الأسر المنتجة المطلقات والأرامل وغير المتزوجات، إضافة إلى الأفراد المعيلين لأسرهم.

وقالت مديرة إدارة برامج الأسر المنتجة في الوزارة، عفراء بوحميد، لـ«الإمارات اليوم» إن البيانات الحديثة للمبادرة تشير إلى أن 290 أسرة مشاركة في المبادرة من الفئة العمرية بين 20 و30 عاماً، و425 أسرة في الفئة العمرية بين 30 و40 عاماً، فيما أظهرت إحصاءات تصنيف الحالة الاجتماعية للأسر المنتجة أن 1324 أسرة منتجة من الفئات المتزوجة، أي بنسبة تصل إلى 55% من مجموع المشروعات الأسرية البالغة حالياً 2408 أسرة.

وأشارت إلى أن أكثر من 60% من المنتسبين للمبادرة من حملة الشهادات الثانوية والشهادات الجامعية، بواقع 773 أسرة من حملة شهادة الثانوية، و206 أسر من حملة الدبلوم، و475 أسرة من حملة الشهادات الجامعية، وفقاً لقاعدة بيانات إدارة برامج الأسر المنتجة حتى نهاية عام 2018.

وعرضت مديرة إدارة برامج الأسر المنتجة تصنيف فئات الإنتاج بحسب عدد الأسر المسجلة، فأشارت إلى 711 أسرة تعمل في قطاع الملابس والإكسسوارات، تليها الصناعات الحرفية والتراثية بمجموع 528 أسرة، ثم 506 أسر تعمل في المنتجات الغذائية، و395 أسرة في فئة العطور ومستحضرات العناية بالجسم، مقابل 184 أسرة تدير مشروعات في الطباعة والفنون، و73 أسرة أسست مشروعات في قطاع الخدمات العامة، فيما تعمل 11 أسرة في إنتاج الأثاث والمفروشات.

وأوضحت أن المبادرة تصنّف مبادرة وطنية تنموية، وتهدف إلى استثمار أوقات فراغ أفراد الأسرة، بما ينمي قدرتها الإنتاجية، وإيجاد مصدر دخل لها.

طباعة