صندوق الزكاة يرسخ قيم التسامح بـ «زكاتي»

يعتزم صندوق الزكاة تنفيذ مبادرة جديدة، خلال الفترة من 22 إلى 28 فبراير الجاري، لتعريف طلاب المدارس، على مستوى الدولة، بلعبة ذكية تحت اسم «زكاتي»، بهدف ترسيخ قيم التسامح والتكافل داخلهم منذ الصغر، وذلك خلال شهر «الإمارات للابتكار»، الذي انطلقت فعالياته في أبوظبي، أمس.

وتعد لعبة «زكاتي» أول لعبة على مستوى العالم، تسهم في غرس قيمة التسامح، وتحفّز على الزكاة، في نفوس النشء من جهة، وتعزيز الشعور بمشكلات الآخرين وهمومهم من جهة أخرى.

وتساعد اللعبة النشء على تعلم مساعدة الفقراء والمحتاجين، وتبادل الهدايا ومشاعر الحب والمودة، وتشتمل على ركائز عدة منها العدالة في اللعب، والسلام والأمان، ولا تهديد ولا عنف في اللعبة.

 

طباعة