إجازة خاصة للمشاركين في فعاليات زيارة بابا الفاتيكان

تقرّر أن يكون يوم الثلاثاء، الموافق الخامس من فبراير المقبل، إجازة خاصة مقصورة على العاملين في القطاع الخاص الحاصلين على تصاريح للمشاركة في الفعاليات التي ستقام في استاد مدينة زايد الرياضية في أبوظبي، بالتزامن مع زيارة قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، إلى دولة الإمارات خلال الفترة من 3 إلى 5 فبراير المقبل.

ويأتي القرار الصادر عن وزارة الموارد البشرية والتوطين في إطار الحرص على إتاحة الفرصة للعاملين في القطاع الخاص بصورة أساسية للحضور والمشاركة في هذه الفعالية، وبما يدعم من مكانة الدولة نموذجاً فريداً في تعزيز قيم التسامح في عام التسامح والانفتاح على الآخر، والتواصل والحوار بين الأديان والوسطية والتعايش بين أبناء أكثر من 200 جنسية ينعمون بالحياة الكريمة والمساواة والاحترام على أرض الإمارات.

يذكر أن زيارة البابا فرنسيس إلى دولة الإمارات تأتي تلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة؛ للمشاركة في حوار عالمي بين الأديان، حول «الأخوة الإنسانية»، وتأكيداً على الدور الحيوي الذي تقوم به دولة الإمارات عالمياً في نشر ثقافة التسامح والتعايش السلمي بين مختلف الطوائف والجنسيات، ودور الدولة في تعزيز أسس الأمن والاستقرار بين شعوب المنطقة والعالم.

كما تعكس الزيارة التزام الدولة بالقيم الراسخة التي زرعها الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وبما زرعه الآباء المؤسسون في الدولة.

طباعة