تنوّعت بين عقارية وتجارية وتركات ومواريث

«تسوية المنازعات» تنجز 366 قضية بقيمة 8.2 مليارات درهم في 2018

هاشم سالم القيواني: الإدارة تعكف حالياً على النظر في قضايا تمثل محور اهتمام للرأي العام.

أنجزت إدارة الخبرة وتسوية المنازعات في ديوان صاحب السموّ حاكم دبي، 366 قضية محالة إليها من جهات قضائية في الإمارة، خلال العام الماضي، تنوّعت بين قضايا عقارية وتجارية وتركات ومواريث، ومدنية وعمالية، وتسوية منازعات، إلى جانب اختلاس وتبديد أموال وخيانة أمانة، بقيمة مطالبات راوحت بين 500 ألف و9.7 مليارات درهم، ووصل مجموع المطالبات المالية للقضايا المنجزة نحو 8.2 مليارات درهم، وفق مدير الإدارة هاشم سالم القيواني.

وقال القيواني لـ«الإمارات اليوم» إن الإدارة أنجزت، خلال خطتها السنوية للعام الماضي، 408 قضايا من القضايا المحالة إليها من الجهات القضائية البالغة 366، بمعدل إنجاز 125.54%، منها 42 قضية من عام 2017.

وأوضح أن متوسط مدة إنجاز القضية الواحدة نحو ثلاثة أشهر، لافتاً إلى أن نسبة إنجاز القضايا في عام 2016 بلغت 111.11% من القضايا المحالة، ووصلت إلى 115.38% في عام 2017.

وتابع أن قيمة المطالبات المالية للقضايا المحالة للإدارة راوحت بين 500 ألف درهم و9.7 مليارات درهم، وبلغ مجموع المطالبات المالية للقضايا المنجزة خلال الخطة نحو 8.2 مليارات درهم.

وأفاد القيواني بأن الإدارة تعكف حالياً على النظر في قضايا ذات محور اهتمام للرأي العام تتجاوز قيمة المطالبات فيها مليارات الدراهم.

جدير بالذكر أن عدد القضايا الواردة لإدارة الخبرة وتسوية المنازعات بديوان صاحب السمو حاكم دبي من عام 2004 لغاية 2018، بلغت 4060، والمنجزة منها 3924، وهناك 136 قضية قيد الدراسة. وقال القيواني إن مهام ومسؤوليات الإدارة تتمثل في النظر وإبداء الرأي في قضايا المحاكم التي تتطلب رأي الخبرة بشأنها، وفي الشكاوى والقضايا المحالة من النيابة العامة، ومن لجنة فض المنازعات الإيجارية، والقضايا والنزاعات المحالة من مدير عام ديوان سموّ الحاكم بناءً على أوامر عليا سامية، بهدف حل النزاع عبر التسويات الودية، أو إبداء الرأي والمشورة بشأنها.

وأوضح أن أعمال الإدارة تسهم في تحقيق العدالة، الأمر الذي ينعكس في بث الثقة والمصداقية في السلطة القضائية، وتسهم في إرساء معايير موحدة لتنظيم أعمال الخبرة التي تكون بمثابة المرجع للعمل في بيوت الخبرة الداخلية والخارجية، فضلاً عن أن السرعة في إبداء الرأي الفني المحايد تساعد السلطة القضائية على سرعة إصدار الأحكام القضائية تجنباً لتراكم القضايا وتأخير الفصل فيها، بما يسهم في خلق بيئة استثمارية جيدة واستقطاب رؤوس الأموال.

دورة تدريبية للخبراء

أفاد مدير إدارة الخبرة وتسوية المنازعات في ديوان صاحب السموّ حاكم دبي، هاشم سالم القيواني، بأن الإدارة نظمت ضمن خطتها السنوية دورة تدريبية لخبرائها والمعنيين والمختصين في المجال ذاته من دوائر محلية واتحادية أخرى عن المعاملات البنكية والإقراض وأسواق المال، حاضر فيها الخبير المتخصص في المعاملات البنكية من المعهد الأميركي للإدارة بولاية مينيسوتا، ديفيد اردينت.

وتضمنت الدورة التي استمرت يومين آخر المستجدات والمعايير والأداء التنافسي للصناعة المصرفية العالمية والأسواق المالية، مع دراسة الحالات والعمل الجماعي والمناقشات التفاعلية من خلال التركيز على التطورات في الصناعة المالية والأسواق، كما تناولت الاستراتيجية التنظيمية ومنتجات سوق رأس المال وتطورات الأسواق، بالإضافة إلى المخاطر والفرص المتاحة لممارسة الأعمال التجارية في الأسواق المالية الحالية، والوقوف على التحديات التي يطرحها كل من المنظمين والمشاركين في الأسواق.

• 3924 قضية أنجزتها «تسوية المنازعات» منذ 2004 حتى 2018.

طباعة