افتتح سوقاً جديدة في منطقة الخبيصي

«خدمات المزارعين» يدعو المستهلكين إلى دعم المنتج المحلي

«المركز» يوفر 39 منصة بيع لمزارعي العين. وام

دعا الرئيس التنفيذي لمركز خدمات المزارعين بالإنابة، ناصر محمد الجنيبي، المستهلكين إلى زيارة الأسواق لدعم مزارعي أبوظبي، وتأكيد الثقة بالمنتج المحلي، مشيراً إلى أن تضافر جهود كل الأطراف المتصلة بالإنتاج الزراعي والاستهلاك يساعد على تنمية قطاع الزراعة المحلي وزيادة مساهمته في دعم مظلة الأمن الغذائي.

وأكد الجنيبي أهمية أسواق المزارعين في دعم أصحاب المزارع والمجتمع المحلي على حد سواء، مشيراً إلى أنها أصبحت من أهم وسائل الدعم التسويقية، باعتبارها منصة تتيح لأصحاب المزارع البيع المباشر، واكتساب الخبرة في مجال البيع بالتجزئة، إضافة إلى توفير مصدر دخل متجدد أسبوعياً.

وأضاف أنه بالتزامن مع بدء موسم الحصاد افتتح المركز أمس، سوقاً للمزارعين في منطقة الخبيصي في مدينة العين، برعاية مركز الأمن الغذائي في أبوظبي، حيث يوفر 39 منصة بيع لمزارعي مدينة العين من الخميس إلى السبت من كل أسبوع، اعتباراً من 10 يناير الجاري حتى نهاية مايو 2019.

وقال الجنيبي إن المركز يكثف جهوده خلال الموسم الزراعي 2018 -2019 لافتتاح أسواق جديدة عدة، لتعميم الفائدة في أكثر من منطقة على مستوى الإمارة بالنسبة لأصحاب المزارع والمجتمع المحلي والمستهلكين، موضحاً أنها فرصة للترويج للمنتجات المحلية وإبراز مزاياها، إضافة إلى المنتجات التي تحمل شعار «حصاد مزارعنا» العلامة التجارية التي ابتكرها المركز للترويج للمنتج المحلي لتعزيز مكانته.

وأعرب الجنيبي عن شكره لمركز الأمن الغذائي في أبوظبي، الذي يرعى سوق المزارعين في الخبيصي، باعتبارها وسيلة من وسائل دعم الإنتاج المحلي والمساهمة في تعزيز الأمن الغذائي، مثنياً على حرص المزارعين على المشاركة في هذه الأسواق وتقديم أفضل ما لديهم من منتجات.

يذكر أن سوق المزارعين في الخبيصي هي السوق الثانية التي افتتحها المركز هذا الموسم بعد السوق المقامة في الشهامة، فيما يخطط لافتتاح أسواق أخرى في الظفرة وأبوظبي.

طباعة