7450 درهماً شهرياً لرب الأسرة.. و3725 درهماً لكل فرد تجاوز الـ 14 عاماً.. و2235 لمن دونها

إقرار الحد الأدنى لدخل المستفيدين من «الدعم الاجتماعي» في أبوظبي

صورة

حدّدت دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي خطاً للدعم الاجتماعي للأسر المواطنة ذات الدخل المحدود، للاستفادة من برنامج أبوظبي للدعم الاجتماعي، يقوم على حساب دخل الأسرة وفقاً لعدد أفرادها، حيث يحتسب المبلغ المحدّد لإنفاق رب الأسرة شهرياً بـ7450 درهماً، والمبلغ المحدّد للإنفاق لكل فرد في الأسرة تجاوز سن الـ14 عاماً بـ3725 درهماً، فيما حدّدت لكل فرد في الأسرة يقل عمره عن 14 عاماً مبلغ إنفاق قدره 2235 درهماً، مشيرة إلى أنه سيتم احتساب عدد أفراد الأسرة وفقاً لأعمارهم، ومقارنة الناتج بالدخل الشهري لهم، وفي حال قل إجمالي دخل الأسرة عن خط الدعم، يتم تفعيل برنامج الدعم الاجتماعي لها، وتحديد مبلغ الدعم للوصول بدخلها إلى متوسط الدخل الشهري للأسر المواطنة في الإمارة، الذي حُدد بناءً على دراسات معيارية لإنفاق الأسر في إمارة أبوظبي.

وأوضحت الدائرة، أن الأسرة المكوّنة من زوج وزوجة وطفل أكبر من 14 سنة، وطفل أقل من 14 سنة، الحد الأدنى لدخلها الشهري، يجب ألا يقل عن 17 ألفاً و135 درهماً، وفي حال كان دخلها أقل من هذا المبلغ، سيتم تعويضها بالفارق من خلال برنامج أبوظبي للدعم الاجتماعي، مشيرة إلى أن قيمة الدعم المالي لكل أسرة ستحدّد بناءً على عدد أفرادها وأعمارهم، ومقارنة الناتج بدخلها الشهري لتحديد مبلغ الدعم المقرر لها، للوصول إلى الحد الأدنى لخط الدعم الاجتماعي بالإمارة.

كما أوضحت الدائرة أنها أطلقت برنامج الدعم الاجتماعي على ثلاث مراحل، حيث بدأ استقبال طلبات الأسر المواطنة في منطقة الظفرة، فيما يبدأ استقبال طلبات منطقة العين بتاريخ 20 يناير الجاري، ومدينة أبوظبي في 24 فبراير المقبل، حرصاً على تقديم أفضل خدمة للجمهور، مشيرة إلى أنها تستقبل طلبات الراغبين في الاستفادة من البرنامج إلكترونياً عبر الموقع الرسمي للبرنامج، ومن خلال مراكز «تم».

وأشارت إلى أن فترة استقبال الطلبات ستتم - خلالها أيضاً - عملية التقييم، وفي حال مطابقة الشروط المعتمدة، وحصول الأسر المواطنة ذات الدخل المحدود على الموافقات اللازمة ضمن هذه الفترة، ستحصل على الدعم المالي في أبريل المقبل بأثر رجعي من يناير الجاري.

وأكدت الدائرة أن البرنامج من خلال تركيزه على الأسرة كمكون أساسي في المجتمع، يهدف إلى تعزيز الترابط والتكافل الأسري بين أفرادها وتحقيق استقلالها المالي، لذلك سيتعين على المستفيد من البرنامج تجديد طلباته سنوياً، مشيرة إلى أن من يحق له تقديم الطلب هو رب الأسرة المواطنة المسؤول عن إعالة الأسرة والإنفاق عليها وتوفير احتياجاتها الأساسية، كما يحق لمقدم الطلب إضافة معال، من خلال الموقع الإلكتروني للبرنامج بشرط تقديم الإثباتات القانونية اللازمة.

ولفتت إلى أن كل مستفيد سيكون ملتزماً بإخطار البرنامج عن أي مستجدات في ظروفه المعيشية التي قد تؤثر في حالة الطلب.

وقال رئيس الدائرة، الدكتور مغير الخييلي، إن «برنامج الدعم الاجتماعي يندرج ضمن برنامج أبوظبي للمسرّعات التنموية (غداً 21) في محور تنمية المجتمع، ويهدف إلى تمكين الأسر المواطنة من خلال الدعم المالي، وبرامج التفعيل الاقتصادي، لضمان حياة كريمة لجميع أفرادها».

شروط الدعم

أفادت دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، بأن معايير الحصول على الدعم الاجتماعي، تشترط أن يتمتع المستفيد بالجنسية الإماراتية، ويحمل خلاصة قيد صادرة من أبوظبي، وأن تكون الأسرة ذات دخل محدود، لافتة إلى أن مفهوم الأسرة بالنسبة لبرنامج أبوظبي للدعم الاجتماعي، يعني مجموعة مكونة من زوج وزوجة أو أكثر وأبنائهم، إضافة إلى المعالين الإضافيين، أو بعض أفراد هذه المجموعة، الذين يقيمون في مسكن واحد أو مساكن عدة، وتجمعهم معيشة واحدة.

طباعة