بحث تطوير الخدمات لمتعاملي أنشطة النقل التجارية في دبي

نظم مجلس المتعاملين، التابع لهيئة الطرق والمواصلات في دبي، الملتقى السنوي لشركات الامتياز لمركبات الأجرة في الإمارة، وعقد جلسته الـ(98)، لبحث سبل تطوير الخدمات الخاصة بمتعاملي أنشطة النقل التجارية.

وخرج المجلس بمجموعة من التوصيات، منها توجيه إدارة ترخيص أنشطة النقل التجارية، وإدارة رقابة أنشطة نقل الركاب بدراسة حالة السوق الحالية من كثافة وزيادة عدد المركبات العاملة في مجال النقل، لتأثر بعض الشركات حالياً بسبب دخول عدد كبير من المركبات العاملة بشكل غير قانوني. وتهدف هذه التوجيهات إلى الحفاظ على الشركات العاملة وفق قوانين وإجراءات هيئة الطرق والمواصلات، بالإضافة إلى حصر الشركات المخالفة، ودراسة حجم أسطول المركبات في السوق بالوقت الحالي، واتخاذ الإجراءات اللازمة وفق القوانين والأنظمة المتبعة في هيئة الطرق والمواصلات.

وأوصى المجلس إدارة ترخيص أنشطة النقل التجارية، وإدارة التخطيط وتطوير الأعمال في مؤسسة المواصلات العامة، بدراسة إمكانية تخفيض الرسوم المقررة على بعض الأنشطة للشركات العاملة في مجال النقل بالسيارات الفخمة، وذلك بسبب الوضع الحالي للسوق، ودخول عدد كبير من المركبات تابعة لشركات مرخصة ومتخصِّصة في النقل بالسيارات الفخمة، وذلك وفق القوانين والإجراءات المتبعة في هيئة الطرق والمواصلات ولصالح العمل، وبهدف العمل على راحة المتعاملين وإسعادهم، وبما يحافظ على قطاع مهم من قطاعات النقل بالمركبات الفخمة في إمارة دبي.

وأوصى المجلس، كذلك، إدارة شؤون السائقين بدراسة تقليل الفترة الزمنية لحصول سائقي النقل بالمركبات الفخمة على «تصريح مزاولة مهنة سائق» وفترة التدريب، لتقليل الأعباء على شركات النقل بالسيارات الفخمة، والاستفادة من الفترة الزمنية واحتياجات الشركات للسائقين. وأوصى إدارة المالية في الهيئة بسرعة إنهاء جميع الإجراءات الخاصة بالضمان المالي لشركات النقل بالسيارات الفخمة والامتياز، والرد عليهم في حال التأخر، وتوضيح أسباب التأخر لهم، حفاظاً على السمعة المؤسسية للهيئة، والعمل على راحة المتعاملين وإسعادهم في قطاع النقل بالسيارات الفارهة، ولصالح العمل.


توصية بخفض

بعض رسوم

أنشطة الشركات

العاملة بمجال النقل

بالسيارات الفخمة.

طباعة