شرطة أبوظبي : تغيير سرعات بعض الطرق بالإمارة اعتباراً من 2ديسمبر المقبل - الإمارات اليوم

شرطة أبوظبي : تغيير سرعات بعض الطرق بالإمارة اعتباراً من 2ديسمبر المقبل

أعلنت لجنة السلامة المرورية في  إمارة أبوظبي ، عن  تعديل السرعات على بعض الطرق بإمارة أبوظبي ،وزيادة السرعة المسموح  بها إلى 140 كيلو / ساعة بدون (هامش للسرعات) في إطار جهودها  لتحقيق افضل مستويات السلامة على الطرق  وذلك   اعتباراً  من  2ديسمبر المقبل .

وتشمل الطرق  المعدل سرعاتها  "طريق سويحان  الهير  E20( من دوار مدينة زايد العسكرية  إلى  تقاطع طريق الشاحنات( E75، و ( من تقاطع طريق الشاحنات E75 إلى منطقة الهير)، طريق العجبان الساد E16 ( من دوار قصر العجبان  إلى منطقة الساد )، طريق العين -القوع E95

وأوضحت شرطة أبوظبي ،أن التعديلات الجديدة تم اعتمادها  وفقاً لدراسات ومقارنات معيارية دقيقة لمؤشرات الحوادث المرورية والخصائص الهندسية وكثافة الحركة المرورية على الطرق وصولاً إلى تحقيق أفضل مستويات السلامة المرورية المطبقة عالمياً .

وذكرت  إنها اعتمدت مجموعة من التوصيات والإجراءات الفنية  المرتبطة  بتحليل الحوادث المرورية ومراعاة الخصائص الهندسية للطرق المختلفة والأحجام المرورية على تلك الطرق ،والتوصية برفع السرعات التشغيلية على أجزاء تلك الطرق ،مع إجراء التحسينات الهندسية التى من شأنها الحفاظ على مستوى السلامة المرورية وذلك بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، دائرة النقل ودائرة التخطيط العمراني والبلديات ".

وأوضحت  أن تعديل السرعات لا يشمل كافة الطرق، وانما بعض الاجزاء منها ، فيما  ستظل سرعات الأجزاء الأخرى من تلك الطرق كما هي ، وستعمل شرطة  أبوظبي  بالتعاون مع الشركاء على توضيح  السرعات المسموح بها على اللوحات المرورية في كل جزء من أجزاء الطريق بحسب السرعة التي تم اعتمادها وفقاً للدراسات المرورية.

ودعت شرطة  أبوظبي  السائقين إلى الالتزام بالسرعات الجديدة المقررة على تلك الطرق ، بما يسهم   في الحفاظ على سلامتهم وسلامة  مستخدمي الطريق الآخرين،  وناشدت كافة شرائح المجتمع  تعزيز  الجهود المبذولة لنشر ثقافة القيادة الآمنة والالتزام بالسرعات المقررة للوقاية الحوادث المرورية التى تقع بسبب القيادة بسرعة زائدة.

وأكدت تواصل الجهود الهادفة إلى تطبيق أفضل الممارسات بما يسهم في جعل طرقنا أكثر سلامة ضمن  اولوية جعل الطرق اكثر أمناً وتماشياً  مع توجيهات قيادتنا الرشيدة بتطبيق افضل الممارسات في مجال  السلامة المرورية.

 

طباعة