يالفيديو.. تحذير من الاستخدام الخاطئ للإشارات الرباعية وتحديد السرعة أثناء الضباب - الإمارات اليوم

يالفيديو.. تحذير من الاستخدام الخاطئ للإشارات الرباعية وتحديد السرعة أثناء الضباب

حذرت شرطة أبوظبي من الاستخدام الخاطئ للإشارات الرباعية للمركبات أثناء الضباب، وكذلك تجاوز سرعة المركبات على الطرق السريعة في الإمارة عن 80 كيلو متراً في الساعة، حال انخفاض الرؤية عن 200 متر تقريباً أثناء الظروف الجوية المتقلبة، ويشمل ذلك الضباب والأمطار والغبار والرياح وغيرها ما يؤثر على الرؤية الأفقية، وسيتم ضبط أجهزة الرادار وفقا لذلك.

وبحسب المنظومة الذكية لخفض السرعات التي أعلنتها لجنة السلامة المرورية في إمارة أبوظبي، أخيرا فإن السرعات «المعدلة» وقت الضباب تصبح هي السرعات القانونية للسير على الطرق، إلى حين وضوح الرؤية الأفقية، ومن ثم الرجوع للسرعات الموضحة على اللوحات المرورية على الطرق.

وقال مدير فرع الدراسات والأبحاث المرورية في شرطة أبوظبي، النقيب محمد حمد العيسائي، في مقطع فيديو بثته الشرطة على حسابها على موقع "تويتر"، إن قرار لجنة السلامة المرورية عن خفض السرعة، على الطرق السريعة في إمارة أبوظبي أثناء الظروف الجوية المتقلبة، إلى 80 كيلو متر في الساعة  يأتي ضمن خطة استباقية تستهدف تعزيز أمن وسلامة السائقين في تلك الأوقات، مشيرا إلى أنه جاء نتيجة الحوادث المرورية المتكررة سنويا عند انخفاض الرؤية خاصة أثناء نزول الضباب.

وبحسب آلية عمل المنظومة الذكية التي أعلنتها اللحنة، فإنه سيتم إعلام السائقين بتعديل السرعات على الطرق بما يتناسب مع الحالة المرورية في الظروف الجوية المتقلبة، التي من بينها الضباب، من خلال الأبراج الذكية على طريقي الشيخ راشد بن سعيد (أبوظبي دبي)، وطريق الشيخ خليفة (السعديات)، في ما سيتم تركيب لوحات سرعة ثابتة، مزودة بإشارة ضوئية تنبيهية تنبه السائقين بالبدء في تخفيض السرعة إلى 80 كم/‏‏‏ساعة، على الطرق التي لم تتم تغطيتها بالأبراج الذكية.

وسيتم رصد انخفاض الرؤية على معظم الطرق السريعة، من خلال قنوات عدة، هي المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، ومجسات الرؤية في الأبراج الذكية، والدوريات المرورية على الطرق، وبناء عليه سيتم تحديد إطار لمساحة جغرافية أكبر تشمل المناطق المجاورة، وإرسال رسائل نصية تحذيرية على الهواتف النقالة من خلال منظومة الإنذار المبكر.

طباعة