بوملحة: دبي أصبحت منارة لحفظة كتاب الله - الإمارات اليوم

7 متنافسات في اليوم الرابع لمسابقة الشيخة فاطمة للقرآن

بوملحة: دبي أصبحت منارة لحفظة كتاب الله

المتنافسة آمنة ويدراغو من بوركينا فاسو أثناء المسابقة. من المصدر

واصلت مسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم، أمس، منافسات دورتها الثانية التي تنظمها جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، بمقر ندوة الثقافة والعلوم في منطقة الممزر بدبي.

وتنافس في اليوم الرابع، أمس، سبع متسابقات؛ هن نسيبة سلطانا من بنغلاديش، آمنة ويدراغو من بوركينا فاسو، مريم أويمانا من بوروندي، نورا أحمد البسيوني إبراهيم من مصر، إسراء محمد عصام من فلسطين، شان ميازو من ماينمار، وسناتا تراوري من ساحل العاج.

وأعربت المتنافسات عن سعادتهن بالمشاركة في المسابقة «باعتبارها من أهم المسابقات القرآنية التي تُعنى بحفظة كتاب الله على مستوى العالم».

وقال مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة للجائزة المستشار إبراهيم محمد بوملحة، إن مستوى المتسابقات في حفظ كتاب الله وتلاوته متميز جداً، مشيراً الى أن هذا التميز رفع مستوى المنافسة خلال أيام المسابقة.

وذكر أن جائزة دبي الدولية للقرآن تسعى دائماً لتحفيز شباب الأمة الإسلامية وفتياتها على الحفظ والتجويد، من أجل المنافسة في كل عام سواء في المسابقات المحلية أو الدولية، لافتاً إلى أن دبي أصبحت منارة لحفظة كتاب الله، وتشهد كل عام مسابقات كبرى عدة، من أهمها مسابقة الشيخة هند بنت مكتوم للقرآن الكريم، ومسابقة الحافظ المواطن، والمسابقة الدولية للقرآن الكريم المستمرة منذ 22 عاماً، ومسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم، التي تعد من كبريات المسابقات الدولية للقرآن الكريم في العالم، والتي حققت النجاح المتواصل في عامها الثالث.

وأضاف «تسعى جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم إلى أن تكون الرائدة والمتميزة على مستوى العالم في مجال خدمة كتاب الله وعلومه وتكريم أهله».

طباعة