«الشارقة للصحافة» يعزز قدرات الإعلاميين في إدارة غرف الأخبار - الإمارات اليوم

نظم ورشة عمل استمرت 3 أيام

«الشارقة للصحافة» يعزز قدرات الإعلاميين في إدارة غرف الأخبار

«الشارقة للصحافة» يطبق أفكاراً لبرامج تدريبية يحتاجها الإعلاميون. أرشيفية

اختتم نادي الشارقة للصحافة التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، أمس، ورشة «إدارة غرف الأخبار»، التي نظمها بالتعاون مع مؤسسة «تومسون رويترز»، في مقر المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، بمشاركة 20 صحافياً وإعلامياً من مختلف المؤسسات الصحافية والإعلامية.

واستعرضت الورشة التي استمرت على مدار ثلاثة أيام خلال الفترة من 5 إلى 7 نوفمبر فنيات إدارة غرف الأخبار من حيث التحرير، وتوزيع المهام، والتخطيط، وتحديد الأولويات، والمهارات التي يلزم توافرها في مدير الأخبار، وكيفية التعامل باحترافية ومهنية عالية مع الغرف الإخبارية الصحافية أو التلفزيونية، وطرق عرض المواد الإخبارية، وتقسيمها.

كما تناولت الورشة أنواع المديرين وأساليب الإدارة، والقيم الرئيسة للعمل الصحافي والإعلامي من حيث المسؤولية، والمصداقية، والمهنية، والموضوعية، إضافة إلى المبادئ والسياسات التحريرية، ودور وسائل الإعلام الإلكترونية الحديثة في جمع المواد الإخبارية وضوابطها، وشمل البرنامج تدريبات عملية من خلال تقسيم المشاركين إلى مجموعات تدريبية.

وأكدت مدير نادي الشارقة للصحافة، أسماء الجويعد، أن النادي يحرص على تطبيق أفكار البرامج التدريبية التي يحتاجها الإعلاميون، وأخذ مختلف الأفكار بجدية، سواء من خلال تواصل الصحافيين والإعلاميين مع النادي بشكل مباشر عبر وسائل الاتصال المختلفة، أو من خلال استطلاعات الرأي. ولفتت إلى أن النادي يحرص على عقد الشراكات وتعزيز التعاون المتبادل مع الجهات الإعلامية محلياً وعالمياً لنقل الخبرات والمعارف وتعميم الاستفادة البناءة.

وأوضحت الجويعد أن النادي يعمل كذلك على تعزيز مهارات الصحافيين ودعم معارفهم من خلال برامجه ومشروعاته المختلفة، وما يوفره من المعرفة المتخصصة التي تتيحها مكتبة النادي في المجال الإعلامي والمجالات الأدبية والفكرية والتاريخية.

ويعمل نادي الشارقة للصحافة تحت مظلة المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة لخدمة قطاع الصحافة والإعلام والعاملين فيه، وتنظيم العديد من الفعاليات والبرامج المتخصصة الهادفة على مدار العام.

طباعة