إيقاف خدمة مترو دبي لمدة ساعة.. احترازياً - الإمارات اليوم

المظرب: الإجراء يصب في مصلحة العملاء

إيقاف خدمة مترو دبي لمدة ساعة.. احترازياً

أدى عطل فني إلى توقف الخدمة في مترو دبي عند العاشرة والنصف من صباح أمس، لتتوقف حركة القطارات - احترازياً - بين تسع محطات على الخط الأحمر، قبل أن تعاود العمل تدريجياً بعد تصليح العطل.

وقال مدير إدارة تشغيل القطارات في هيئة الطرق والمواصلات في دبي، محمد المظرب، لـ«الإمارات اليوم»، إن خدمة مترو دبي أوقفت بعد ظهور عطل فني في عمل المترو، بين محطتي المطار رقم 1، ومحطة مركز دبي التجاري العالمي.

وشرح أن «تشغيل المترو يخضع لنظام سلامة وأمان بدرجة عالية جداً، تجعله حساساً لظهور أي خلل، وبالتالي يتم توقفه بشكل احترازي، منعاً لوقوع أي أخطاء قد تعرض سلامة الركاب للخطر».

وطمأن المظرب مستخدمي المترو إلى أن «توقيف الخدمة بسبب ظهور خلل فني أمر طبيعي، يصب في مصلحة العملاء، إذ يؤكد الحرص الشديد على عدم وقوع أي أخطاء خلال حركته»، لافتاً إلى أن «المعيار الأول والأهم في نظام السلامة بالمترو هو سلامة الركاب، وعدم وضعهم في أي ظرف يسبب إرباكاً لهم».

وفي رده على سؤال عما إذا كان قد سبق اكتشاف خلل من النوع نفسه، قال المظرب إن ذلك حدث قبل ثلاث سنوات، مشيراً إلى أن مترو دبي يعد من أكثر أنظمة النقل أماناً وفاعلية، مقارنة بأهم وأكثر أنظمة النقل بالقطارات تطوراً في العالم، التي تتعرض بدورها لأعطال من النوع الذي يحصل في أي جهاز تقني.

وضرب المظرب مثلاً عن كيفية تصرف النظام المشغل للقطار، عندما يرصد جسماً أو حركة تعيق حركة باب القطار. وشرح أن «باب القطار حينما يحاول الإغلاق ويجد عائقاً فإنه لا يغلق، ويفتح مجدداً، ثم يعيد الكرة، فإذا وجد عائقاً فإنه لا يغلق، ويعيد الكرة للمرة الثالثة، فإذا لم يتمكن من الإغلاق يبقى مفتوحاً، ولا يتحرك، وبذلك يكون قد أصدر تنبيهاً لمسؤولي المحطة ومركز التحكم بأن الموقع يحتاج إلى معالجة». وأضاف أن «العائق يمكن أن يكون ناجماً عن الاكتظاظ البشري، أو بسبب وقوع شيء في مسار الباب الأتوماتيكي».

وكانت الهيئة قد وفرت، فور ظهور الخلل الفني، 37 حافلة لخدمة الركاب، ونقلهم بين المحطات التي تأثرت بالتوقف.


- «الهيئة» أكدت أن

المعيار الأول في

نظام السلامة بالمترو

هو سلامة الركاب.

طباعة