«الأنظمة الذكية» تطلق استراتيجية «بلوك تشين» - الإمارات اليوم

«الأنظمة الذكية» تطلق استراتيجية «بلوك تشين»

أعلنت هيئة الأنظمة والخدمات الذكية، بالشراكة مع مجموعة «دارك ماتر»، عن استراتيجية بلوك تشين للخدمات الحكومية، التي تهدف إلى تسريع تبني التحول الذكي باعتباره إحدى أهم ركائز الهيئة في مسيرتها الريادية نحو توحيد خدمات حكومة أبوظبي تحت سقف واحد.

ويأتي هذا النظام المتكامل ضمن مساعي الهيئة لبناء منظومة خدمات أبوظبي الحكومية الموحدة، بالاعتماد على التقنيات المتطورة، ليكون منصة رقمية موحدة تتسم بكفاءة عالية وسرعة وأمان في تقديم الخدمات الحكومية، وذلك بهدف تسهيل حياة المواطنين والمقيمين والزوار والمستثمرين.

وتسعى الهيئة إلى توفير أكثر من 1600 خدمة حكومية عبر 80 رحلة رقمية ضمن منصة موحدة، في سبيل تقديم خدمات حكومية وفقاً لأعلى مستويات الجودة العالمية.

ومن خلال هذه الشراكة، ستعمل «دارك ماتر» على تصميم وتطوير تقنيات بلوك تشين محلياً، وتسهيل تطبيقها من خلال ثلاثة مسارات متوازية، ذات أهداف قصيرة، متوسطة وطويلة الأمد. كما تتميز التقنية بمنصات مشتركة خاصة بتطبيق الـ«بلوك تشين» من خلال مجموعة أدوات تطوير البرامج.

واكتسبت تقنية بلوك تشين أهمية لدى الحكومات الرائدة في العالم، باعتبارها واحدة من أحدث التقنيات المتطورة القادرة على إحداث تحول في جوهر الخدمات الحكومية وإعادة هيكلتها، إذ توفر للمستخدمين إمكانات فحص وتدقيق البيانات عبر نظام واحد بشكل آمن.

وقالت مدير عام الهيئة، الدكتورة روضة السعدي، إن «تقنية بلوك تشين تتيح الفرصة لتسريع وتيرة التحول الذكي لتلبية احتياجات المواطنين والمقيمين والشركات، بما يتماشى مع رؤية (غداً 21)، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لبناء اقتصاد قائم على المعرفة المستدامة، لذا أطلقنا (بلوك تشين) لتقديم خدمات حكومية أكثر كفاءة، انطلاقاً من توفير خدمات حكومية نموذجية ومتكاملة ضمن بيئة رقمية آمنة».

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة «دارك ماتر»، كريم صباغ: «فليتخيل الجميع اليوم بالقيام بتجديد تسجيل السيارة، وشراء وبيع الممتلكات، وتأجيرها أو استئجارها، وتسجيل الشركات، وإجراء عمليات الدفع، وتلقي الخدمات الطبية، وتجديد إقامات الموظفين، كل ذلك بكبسة زر واحدة وهم جالسون في منازلهم، كل ذلك سيصبح حقيقة من خلال الـ(بلوك تشين)».

طباعة